الشبكة العربية

الخميس 13 أغسطس 2020م - 23 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

10 صور تحكي تظاهرات السودانيين الغاضبة

#الجزيرة_ابا تنتفض

تسارعت وتيرة الأحداث التي تشهدها السودان بسبب  الاحتجاجات الشعبية ، اليوم الجمعة، والتي اقتربت من قصر الرئاسي.


ووفق روايات شهود عيان فإن أكثر من 500 متظاهر اقتربوا بنحو كيلومتر واحد من القصر الرئاسي، حيث أطلقت الشرطة السودانية القنابل المسيلة للدموع تجاههم.


وأوضح شهود العيان أن المتظاهرين كانوا يرددون هتافات مطالبة بسقوط النظام، ويرفعون الأعلام السودانية.
وكانت الحكومة السودانية قد قررت في وقت سابق تعليق الدراسة في كافة المدارس ورياض الأطفال في ولاية الخرطوم بسبب المظاهرات الحاشدة التي شهدتها العاصمة وعدة مدن خلال اليومين الماضيين.


ويبدأ تعليق الدراسة في الخرطوم اعتبارا من يوم الأحد المقبل حيث يصادف اليوم ويوم غد عطلة نهاية الأسبوع.


يأتي ذلك فيما تشهد عدة مدن سودانية مظاهرات غاضبة ضد الحكومة بسبب ارتفاع الأسعار وزيادة معدلات التضخم والبطالة والتي أدت إلى مقتل ثمانية أشخاص فضلا عن مئات المصابين وتم إعلان حالة الطوارئ في عطبرة والقضارف.


وارتفع عدد ضحايا مظاهرات السودان الهادرة التي اشتعلت في عدة مدن على مدى يومين إلى ثمانية أشخاص فضلا عن مئات المصابين في احتجاجات بمدينة القضارف السودانية وولاية نهر النيل .


من جانبها اتهمت الحكومة السودانية عناصر مندسة بتعكير صفو المظاهرات وتحويلها عن مسارها السلمي.
وقال المتحدث بشارة جمعة في بيان نقلته وكالة السودان للأنباء إن المظاهرات السلمية انحرفت عن مسارها وتحولت بفعل المندسين إلى نشاط تخريبي استهدف المؤسسات والممتلكات العامة والخاصة بالحرق والتدمير وحرق بعض مقار الشرطة، بحسب قوله.





 

إقرأ ايضا