الشبكة العربية

السبت 29 فبراير 2020م - 05 رجب 1441 هـ
الشبكة العربية

وجبة بـ "نصف مليون ليرة" لنجل وزير داخلية بشار

وجبة بـ "نصف مليون ليرة" لنجل وزير داخلية بشار
سادت حالة من الاستياء والغضب الواسع بين صفوف الموالين للنظام على خلفية البذخ والصرف الهائل مقارنة مع رواتب الموظفين بقطاع الدولة، عقب ما تم تداوله من دفع فاتورة غداء ابن محمد الشعار وزير داخلية نظام الأسد بقيمة نصف مليون ليرة سورية بأحد مطاعم اللاذقية.
وكشفت صفحات موالية للنظام  قيام ابن وزير الداخلية بصحبة خمسة أشخاص بتناول وجبة الغداء في مطعم "مانويلا" على الشاطئ الأزرق في اللاذقية لمدة 3 ساعات، منوهة أن نجل الوزير طلب إنزال جميع أصناف المأكولات والمشروبات في المطعم على الطاولة.
وأضافت أنه بعد أكل القليل من كمية الطعام الكبيرة التي طلبها، أمر بإحضار الفاتورة والتي بلغت 597 ألف ليرة سورية، ليقوم بعدها أحد المرافقين له بتسديدها الفاتورة ثم انصرفوا.
يأتي هذا، بعد أيام من قيام والده وزير الداخلية محمد الشعار في مسرحية هزلية بمعاقبة موظف بدائرة المواصلات بمدينة حلب لتقاضيه رشوة بقيمة 50 ليرة سورية، في حين نسي ابنه الذي صرف نصف مليون ليرة خلال وجبة غداء، الأمر الذي فجر سيلاً من الانتقادات الواسعة في صفوف الموالين على مواقع التواصل الاجتماعي.
ويعيش أبناء المسؤولين في نظام الأسد حالة من الترف والبذخ داخل سوريا وخارجها، حيث أظهرت صور سابقة نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي محمد مخلوف، الابن الأكبر لرجل الأعمال رامي مخلوف إلى جانب بعض السيارات الفارهة في مدينة دبي.
 بينما ظهر في أخرى راكباً على دراجة هوائية، وخلفه سيارات مرافقة في منطقة يعفور بدمشق.
 

إقرأ ايضا