الشبكة العربية

الأحد 22 سبتمبر 2019م - 23 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

هل تذكرون بائعة الخضار المصرية صاحبة الصورة المؤلمة؟ .. تكشف مفاجآت صادمة

بائعة الخضار
فجرت كريمة حمدان - بائعة الخضار المصرية التي أثارت تعاطفًا كبيرًا قبل أسابيع - مفاجأة من العيار الثقيل حول ما حدث معها بعدما كرمتها محافظة "دمياط" ووعدت بإعطائها مكانًا لتبيع فيه .

وقالت إنها فوجئت بحملة مكبرة تطيح بها من مكانها، الذي حددته لها المحافظ الدكتورة منال عوض، بناء على اللجنة التي كلفتها بذلك عقب لقاءها بها خلال الأزمة.

وقالت "بائعة الخضار" : "لقيت رئيس المجلس بيقوللي أمشي من هنا»، فرديت: «أنا واقفة في المكان اللي حددته المحافظ ليا، فقالي: أنتي مخالفه ومش هتقفي هنا مهما عملتي، وحاولت مقابلة الدكتورة منال عوض ولكنها رفضت مقابلتي، رغم أنها قالتلي لما بعتتلي عندها في المكتب إني لو احتجت حاجه أكلمها، وبعتلها على (الواتس آب) إلا أنها تجاهلت الرسالة، أو حتى الرد على اتصالي بها كمواطن تعرض لمشكلة وفي حاجة لتدخل المحافظ، ما اضطرني لعمل مداخلة في إحدى القنوات الفضائية للتضرر من مطاردة وتعنت مجلس المدينة معي، لأفاجأ برئيس المجلس يحدد لي مكانا لأفرش فيه بضاعتي في مكان نائي وجانبي وبجوار مقلب زبالة، وعندما تضررت لرئيس المجلس الحالي قاللي: «معندناش إلا كده"، حسب زعمها.

كانت بائعة الخضار ذاعت شهرتها عقب الصور التي تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية إثر قيام حملة من مجلس المدينة بالاعتداء عليها ونثر بضاعتها وقلب عربتها، ثم أخذها، وفشلت محاولاتها استعطاف رئيس المجلس السابق لدرجة محاولتها تقبيل قدمه، وتركها تكسب رزقها في مكان آخر.
 

إقرأ ايضا