الشبكة العربية

الأحد 08 ديسمبر 2019م - 11 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

نهاية صادمة.. وفاة ستيني في أحضان "ساقطة" أثناء ممارستهما الرزيلة

thumbs

لقي رجل ستيني مصرعه، أثناء تواجده داخل أحد بيوت الدعارة بمدينة "الجديدة" المغربية إثر إصابته بأزمة قلبية مفاجئة.

وقالت صحيفة "الصباح" المغربية، إن الرجل متزوج ويبلغ من العمر 62 سنة وهو أب لأربعة أبناء، وقد توفي ليلة الأحد الماضي بشقة بحي المطار بـ "الجديدة"، إثر نوبة قلبية مفاجئة ألمت به.

ونقلت عن مصادر لم تسمها، أن الرجل فارق الحياة وهو بين أحضان خليته التي التقاها بـ "الجديدة"، وتوجهت معه إلى إحدى الشقق التي تمارس فيها الدعارة مقابل مبالغ مالية.

وفي التفاصيل، فإن الرجل وصل إلى مدينة "الجديدة" ليلة الأحد الماضي، لقضاء ليلة ماجنة بعدما اتفق مع الوسيطة على المبلغ المالي، وخلال مجالسته لخليلته بالشقة انهار في ظروف غامضة وسقط أرضًا، مفارقًا الحياة.

وعلى إثر ذلك، أبلغت الساقطة التي كانت في أحضانه مالكة الشقة التي أخبرت بدورها الشرطة، التي توجهت للشقة المذكورة، حيث تم نقل الجثة، بعد معاينتها إلى المستشفى الاقليمي بالجديدة، حيث من المقرر تشريحها لمعرفة ظروف وملابسات وأسباب الوفاة.

فيما أمر وكيل الملك بوضع المرأة الرجل التي كانت برفقته لحظة وفاته، اضافة الى الوسيطة مالكة الشقة قيد الحبس الاحتياطي.

وأقرت المرأة التي كانت تمارس معه الرزيلة بأنها التقته بالجديدة بعدما عبر لها عن رغبته في استئجار شقة لقضاء ليلته، وأنها توجهت به لدى مالكة الشقة بحي المطار، وبعد الاتفاق حول قيمة الإيجار لقضاء ليلته، اقترح عليها قضاء ليلة ماجنة رفقته مقابل مبلغ مالي.

فيما تركتهما مالكة الشقة لوحدهما، وخلال مجالسته تفاجأت بتعرضه لأزمة قلبية أنهت حياته.
 
 

إقرأ ايضا