الشبكة العربية

السبت 19 سبتمبر 2020م - 02 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

نعي صادم لأمريكي توفي بكورونا: "دمه في رقبة ترامب"

EecnJPLXYAIyAgm

حمل نعي لرجل توفي بولاية تكساس الأمريكية بسبب فيروس كورونا المستجد، الرئيس دونالد ترامب المسؤولية عن وفاته.

وتمت مشاركة نعي ديفيد دبليو ناجي على نطاق واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي منذ نشره في صحيفة "جيفرسون جيمبلسولي" في 30 يوليو، بسبب نبرته النارية.

إذ يلقي النعي باللوم في وفاة الرجل البالغ من العمر 79 عامًا على السياسيين، بما فيهم الرئيس دونالد ترامب وحاكم ولاية تكساس جريج أبوت.

وقال: "يعتقد أفراد العائلة أن موت ديفيد كان لا داعي له. إنهم يلومون موته ومقتل جميع الأبرياء الآخرين، على ترامب وأبوت وجميع السياسيين الآخرين الذين لم يأخذوا هذا الوباء على محمل الجد وكانوا أكثر اهتمامًا بشعبيتهم وأصواتهم من حياتهم".

وأضاف أن اللوم أيضًا يقع على عاتق "الكثير من الجهلة، الذين يركزون على الذات والأنانية الذين رفضوا اتباع نصيحة الأطباء، معتقدين أن" حقهم في عدم ارتداء القناع كان أكثر أهمية من قتل الأبرياء".

وصاغت عبارات النعي الزوجة ستايسي ناجي، التي قالت إنها كتبتها "لأنني لا أريد أن يختفي وفاته فقط".

وأضافت لموقع "سنوبس"، أنها سعيدة لأن صورة أوبيت قد انتشرت، وحصلت على أكثر من 9 آلاف و3 آلاف مشاركة على "تويتر".

وأشارت إلى الفيروس الذي قتل 155 ألف أمريكي على الأقل: "يثيرني الغضب لدرجة أن الناس لا يأخذون الأمر على محمل الجد".

وأوضحت أن "الأشخاص الذين يموتون هم كبار السن على وجه الخصوص - الكثير من الشباب يموتون أيضًا - ولكن الأمر يبدو تقريبًا كما يقولون". 

وتابعت: "من يهتم بكبار السن؟، أنا مع زوجي منذ 20 عامًا وفجأة رحل. يجب أن يعرف الناس كيف يشعر الآخرون".

وقالت ستايسي ناجي إنها لا تعتبر الوباء قضية سياسية "إنها الحياة والموت"، وفق تعبيرها.

 

إقرأ ايضا