الشبكة العربية

الخميس 02 أبريل 2020م - 09 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

ممثل شهير يجمع 140 ألف دولار للطفل الذي هدد بالانتحار بسبب "التنمر"


قاد الممثل الكوميدي براد وليامز، حملة جمع تبرعات لصالح طفل يبلغ من العمر 9 سنوات يعاني من التقزم، بعد ظهوره في مقطع فيديو أثار تفاعلاً واسعًا على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن كشف عن محاولته الانتحار أكثر من مرة، بسبب تعرضه للتنمر من جانب زملاء الدراسة.

وكان الطفل سأل والدته أن تعطيه حبل لينتحر وينهي حياته بسبب تنمر زملائه عليه، لكونه يعاني من "التقزم"، الأمر الذي عرضه للسخرية والتنمر من زملائه في المدرسة، بل ومارس بعضهم البلطجة عليه لتخويفه، ما دفعه للتفكير في قتل نفسه.

وكانت عينا الطفل "كوادن" تفيضان بالدموع حين أخبر أمه: "أعطني حبلًا، أريد أن أقتل نفسي"، وأضاف: "أريد فقط أن أطعن قلبي … أريد أن يقتلني أحدهم".

 

وقالت والدته في الفيديو: "لقد أخذت ابني للتو من المدرسة، ورأيت حلقة البلطجة التي أثارها التلاميذ من حوله، حيث شاهدت تلميذًا يكبس يده على رأس كوادن ويسخر من طوله".


وأضافت: "أريد أن يعرف الناس مقدار ما تؤلمنا هذه الأفعال كأسرة".


وعقب انتشار الفيديو الذي حظي بتفاعل واسع في جميع أنحاء العالم، نظّم الممثل الكوميدي براد وليامز، المقيم في كاليفورنيا، والذي يعاني أيضًا من التقزم، حملة لجمع التبرعات على "GoFundMe" – منصة تمويل جماعي أمريكية تسمح بجمع الأموال – حتى يتسنى للصبي وأمه أن يزورا "ديزني لاند" في كاليفورنيا.

وكتب وليامز: "أقوم بإعداد برنامج GoFundMe لإعلام كوادن بأن البلطجة لن يتم التسامح معها، وأنه إنسان رائع يستحق الفرح".

وأضاف: "أريد أن يطير" كوادن "ووالدته إلى أمريكا، وأن أحضرهما إلى ديزني لاند". وتابع: "هذا ليس فقط بالنسبة لكوادن، بل شخص تعرض للتخويف في حياته".


وفي وقت متأخر من ليل الخميس ، تم جمع أكثر من 140 ألف دولار تبرع بهم 6400 متبرع.


وقال الممثل الكوميدي إن أي أموال زائدة سيتم التبرع بها للجمعيات الخيرية لمكافحة البلطجة ومكافحة الإساءة.

 

 

إقرأ ايضا