الشبكة العربية

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020م - 05 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

محاكمة امرأة مارست الرذيلة مع كلب

0_SGP_NEC_191219COURT05seqnseqnseqnJPG

تخضع امرأة للمحاكمة في تهمة غريبة من نوعها، بعد اتهامها بممارسة الجنس مع كلب في نورثمبرلاند، شمال شرق إنجلترا، في وقت سابق من هذا العام

وفضلاً عن اتهامها بالإساءة الجنسية للأطفال، ضمن عصابة تنشط على شبكة الإنترنت، تواجه "ماريا ألفونزو" (31 سنة)، تهمة ممارسة الجنس مع كلب.

بينما تواجه كارولين سكور أيضًا تهمة ممارسة الجنس مع الأطفال، إلى جانب سيمون مالين، الذي يواجه تهمة تيسير ممارسة الجنس مع الأطفال.

وظلت سكور (42 سنة)، من نورث شيلدز، صامتة إلى حد كبير طوال الجلسة التي استمرت 20 دقيقة، ولم تتحدث إلا لتأكيد التفاصيل الخاصة بها بما في ذلك عنوانها، وفق صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية.

بينما ظهرت ألفونزو، التي قالت إنها تحمل الجنسية الفنزويلية، عبر رابط فيديو، والتي تواجه تهمة منفصلة، وهي ممارسة الجنس مع حيوان حي (كلب).

وتم إعادة حبس ألفونزو، بينكا أفرج عن "سكور" بكفالة، تشمل عدم الاتصال بأي طفل دون سن 16. ومن المقرر أن يمثلا أمام محكمة التاج في نيوكاسل في 8 يناير.
 

إقرأ ايضا