الشبكة العربية

الأحد 01 نوفمبر 2020م - 15 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

لأول مرة "فيسبوك" يقرر منع نشر أي محتوى ينكر المحرقة اليهودية "الهولوكوست"

فيسبوك
لأول مرة وبشكل صريح ومعلن، قرر مؤسس وصاحب موقع فيسبوك، مارك زاكربيرغ، وهو يهودي الديانة، منع أي محتوى ينكر المحرقة اليهودية "الهولوكوست" في موقعه. 

وكتب مارك على حسابه "لقد عانيت طويلا من الصراع بين حرية التعبير ومنع هذا النوع من المضمون ولكن هذا هو التوازن الصحيح". 

وقالت إدارة الموقع "أي مضمون ينكر وقوع محرقة اليهود الهولوكوست سيتم منعه". 

وكان مارك قبل عامين قد قال إنه لا يجب منع مثل هذا النوع من التعليقات بشكل آلي خوفا من "سوء الفهم". 

وتابع " أنا يهودي وهناك أناس ينكرون وقوع الهولوكوست". 

وأضاف "أشعر بأن إنكار الهولوكوست جارح بشدة، ولكن في النهاية لا أرى أن منصتنا يجب أن تمنعه " 

وأثارت تعليقات مارك وقتها جدلا واسعا على التواصل الاجتماعي، وتراجع مارك يوم أمس الاثنين بعدما أعلن فيسبوك القرار وكتب على حسابه على الموقع "رأيي الشخصي تغير بعد متابعة التزايد المستمر للمضمون المعادي للسامية والسياسات الأوسع لمواجهة خطاب الكراهية"، بحسب ما نقل موقع بي بي سي عربي. 

وأضاف " رسم الخطوط الفاصلة بين الخطاب المقبول والمرفوض ليس سهلا لكن في الوضع الحالي الذي يمر به العالم، أظن أن هذا هو التصرف السليم". 

وقالت نائبة مدير فيسبوك لشؤون المحتوى مونيكا بيكيت "إن الشركة اتخذت قرارها بسبب التزايد الموثق في معاداة السامية على المستوى العالمي ومستوى الجهل بين الناس بالهولوكوست خاصة الشباب".  
 

إقرأ ايضا