الشبكة العربية

الأربعاء 20 مارس 2019م - 13 رجب 1440 هـ
الشبكة العربية

في الجزائر..عقد الزواج بـ" سكايب" و" ماسنجر"

في الجزائر..عقد الزواج بـ" سكايب" و" ماسينجر"
قال المنتج الإذاعي والإمام الجزائري، كمال تواتي، إنه تم عقد قران فتاة فلبينية بشاب جزائري، عبر تطبيق سكايب.
 وأضاف تواتي على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إنه تمكن من عقد هذا القران بعد اتخاذ الإجراءات القانونية المطلوبة، مؤكدا أن عقد القران تم عبر تطبيق سكايب منوها إلى  حضور والد العروس الذي يدين بالبوذية، وإلى أنها وكلت جزائريا آخر ليكون ولي أمرها.
وكان تواتي أيضا قد أعلن عن عقد قران فتاة جزائرية على شاب مصري من هولندا بواسطة المسنجر.
معلقون جزائريون هنأوا الإمام والزوجين على هذه الخطوة، فيما أشار متفاعل آخر إلى أن إحضار والد الفتاة الذي يدين بالبوذية "تصرف ذكي من العاقد".
بينما دعت جزائريات الشباب الجزائري إلى الاهتمام بـ"بنات بلدهم"، فإن جزائريين آخرين اعتبروا أن تنوع الأجناس في الزواج أمر محبّب في المجتمعات المتفتحة على ثقافة الآخرين.
كما انتقد معلقون هذه الطريقة مشككين في "شرعيتها الدينية"، لكن " تواتي" شدد على أن "الطريقة تتوافق وأحكام الشريعة".
وأكد في  تصريحات صحفية أن عقد القران بواسطة وسائل التواصل الاجتماعي سيكون من بين الأدوات الشائعة في المستقبل، وذلك في إطار التغييرات التي يعرفها المجتمع الجزائري والمغاربي بصفة عامة.
وكان تواتي قد كتب عبى صفحته على الفيس بوك : "زواج آخر تم بنجاح والحمد لله.. هذه المرة بين الجزائر والفلبين وليس هولندا".
وأضاف : دخلت في دين الله فتاة فلبينية وتزوجها جزائري بعد اتخاذ الشروط القانونية اللازمة وبحضور أخي عبد الهادي زموري الذي يعكف على إدخال الأجانب إلى الإسلام وهو الذي كان وليا شرعيا في الزواج عوض أبيها الذي هو على غير دين الإسلام ( بوذي الديانة ) .
وتابع قائلا : لكن الملفت في القضية أن صاحبكم العاقد لهما.. فكر في إحضار وليها ولو افتراضيا عبر السكايب Skype وهو ما تم بالفعل حيث شاهد الولي النسبي ( وهو بلباسه البوذي ) ابنته المسلمة عن بعد يقدر بآلاف الكيلومترات وسمع العقد وفرح بابنته وزوجها مما ذرفت له دموع الفتاة وكان له الوقع البالغ على الحاضرين .
كما عقد تواتي قرانا عن طريق فيديو المسنجر ..  العروس في هولندا مع أبيها وأمها البذين سافرا من أجلها لتعذر العقد في الجزائر .
بينما العاقد في الجزائر وذلك بإصرار من الوالدين الكريمين لاختياره من أجل العقد والحمد لله تم بنجاح.. باركوا للعريسين وللشاهدين الكريمين جزائري ومصري".
 

إقرأ ايضا