الشبكة العربية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020م - 10 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

فيديو| لحظة انفجار قنبلة من بقايا الحرب العالمية الثانية أثناء نزع فتيلها


انفجرت أكبر قنبلة من بقايا الحرب العالمية الثانية تم العثور عليها في بولندا تحت الماء، خلال محاولة الخبراء نزع فتيلها.

وأفادت صحيفة "إيفيننج ستاندارد"، أن خبراء البحرية البولنديين دمروا قنبلة "تالبوي" تزن 5.4 طنًا يوم الثلاثاء بالقرب من ميناء شتشيتسين في البلاد، حيث تم اكتشافها العام الماضي.

وأجلت السلطت أكثر من 700 شخص من المنطقة من أجل العملية، حيث تم استخدام تقنية تسمى الاحتراق، تتضمن تسخين القنبلة حتى تحترق بدلاً من تفجيرها.

لكن القنبلة انفجرت في النهاية، حيث أظهرت مقاطع فيديو مثيرة تساقط المياه في الهواء في قناة الشحن ببحر البلطيق. ولم يصب أحد جراء ذلك.

وقال متحدث باسم البحرية البولندية: "في النهاية المهمة كانت ناجحة". وأضاف اللفتنانت كولونيل جرزيجورز ليفاندوفسكي: "تم تنفيذ العملية بشكل مثالي وآمن والقنبلة آمنة الآن".

وشوهدت القنبلة التي يبلغ طولها 19 قدمًا - والمعروفة أيضًا باسم قنبلة "الزلزال" - وهي تخرج من الممر المائي في سبتمبر 2019 بينما كان يتم العمل على تعميق الممر.

وقد صممها مهندس الطيران البريطاني بارنز واليس، وتم تصنيعها للقضاء على مساحات كبيرة من الممتلكات التي يسيطرها عليها النازيون عن طريق الانفجارات تحت الأرض.

وكان من المفترض على الأرجح أن تستخدم في أبريل 1945 لتدمير البارجة الألمانية لوتسو، لكن الخبراء لا يعرفون سبب فشلها في الانطلاق.

ويقع ميناء "شتشين" بالقرب من منتجع سونيوجسي، وهو مركز شهير للنازيين خلال الحرب.


 

إقرأ ايضا