الشبكة العربية

السبت 21 سبتمبر 2019م - 22 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

فيديوهات.. أسراب الجراد تقتحم جنوب السعودية

الجراد

تعرضت منطقة جازان في عدد من المواقع كان آخرها "الدغارير "، لاقتحام  أسراب الجراد.
و كانت قد وصلت قبل مدة الطائرة الأولى من أسطول طائرات شركة التيار الجوي السعودية المتخصّصة في مجال الرش الجوي.
وقد وصلت الطائرة التي تدار بكوادر سعودية من طيارين وفنيين ذوي خبرة عالية في مجال الطيران، إلى مهبط وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة جازان، وذلك للبدء بعمليات الرش الجوي لمكافحة أسراب الجراد.
كما هاجمت أسراب من الجراد قرى مراتخ وآل ختارش التابعة لمركز بحر أبو سكينة- غربي عسير، مما دفع السكان للاستغاثة بالجهات المعنية بالرش.
وبحسب رواية الأهالي فإن المنازل والمزارع  قد تضرروا على حد سواء، موضحين أن عدم الرش ربما يعود إلى انتشار المناحل التي لا يبعد بعضها سوى أمتار عن منازلهم.
وطالب الأهالي بسرعة التحرك لدرء مخاطر ذلك، مبينين أن عدم الرش زاد من انتشار البعوض والذباب أيضاً، واعتراض أصحاب المناحل على الرش فاقم الوضع.
كما قامت البلدية بجولات منظمة وفق جدول روتيني لرش جميع أنحاء مركزَي بحر أبو سكينة وخيم لمكافحة البعوض والحشرات حسب الإمكانات المتاحة لديها بمعدل مرتين لكل قرية أسبوعياً مستخدمة في ذلك جهازَي ضباب حراري محمولين على سيارة، وكذلك سيارة "مكنسة" لرفع الحشرات المتساقطة و15 عاملا للنظافة.
وكان مركز مكافحة الجراد والآفات المهاجرة (حكومي) قد أعلن عن تطهير 170 ألف هكتار (الهكتار 10 آلاف متر مربع) من الجراد الصحراوي خلال الأشهر الخمسة الأخيرة، مؤكدًا استمرار أعمال المكافحة.
وأوضح أن الوضع الراهن لحالة الجراد الصحراوي متمثل في تكون أسراب ذات كثافة عالية قدم من اليمن وصحراء الربع الخالي (جنوب) لمناطق وسط السعودية خلال الأشهر الماضية، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية.
وأضاف: "بخلاف أسراب أخرى من إريتريا والسودان عملت على غزو الشريط الساحلي غرب المملكة، خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري".

وبحسب البيان فإن أسباب غزو الجراد، تعود إلى الأعاصير والأمطار الغزيرة في مناطق قدومه بجانب الأمطار الشتوية المتأخرة والربيعية المبكرة على مناطق المملكة.
كما توقع وقوع أضرار مؤقتة على الغطاء الأخضر بسبب الأسراب غير الناضجة التي تتغدى على المراعي والمحاصيل استعدادا للهجرة.

 

إقرأ ايضا