الشبكة العربية

الخميس 19 سبتمبر 2019م - 20 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

فضيحة تضرب "ناسا".. هذا ما ارتكبته رائدة في الفضاء

ناسا
في واقعة غريبة وقعت لأول مرة، حيث فتحت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" تحقيقا في مزاعم حول قيام رائدة فضاء باختراق الحساب البنكي لصديقتها السابقة خلال وجودها بمحطة الفضاء الدولية.
و بحسب "بي بي سي" فإن هذا يعتبر أول ادعاء بارتكاب جريمة في الفضاء
وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" قد ذكرت أن رائدة الفضاء "آن مكلين" أقرت بدخول الحساب البنكي إلكترونيا من محطة الفضاء الدولية، لكنها نفت ارتكاب أي جريمة.
فيما تقدمت صديقتها السابقة سومر ووردن، بشكوى إلى لجنة التجارة الفيدرالية.
وأضاف محامي رائدة الفضاء لنيويورك تايمز:  أن مكلين تنكر بشدة أنها فعلت أي شيء غير لائق، منوها أنها "متعاونة تماماً".
كما اتصل محققون من مكتب المفتش العام في ناسا بالمرأتين، بشأن مزاعم جريمة اختراق الحساب البنكي.
يذكر أن مكلين وتخرجت من أكاديمية "ويست بوينت" العسكرية المرموقة، وقامت بأكثر من 800 ساعة طيران قتالية فوق العراق كطيار  عسكري، ثم تأهلت كطيار اختبار -وهو طيار يقوم باختبار مركبات جوية جديدة أو معدلة- وتم اختيارها للعمل في ناسا في عام 2013.
وقد أمضت مكلين ستة أشهر في محطة الفضاء الدولية، وكان من المقرر أن تنضم لأول رحلة للسيدات للتجول في الفضاء خارج المركبة، لكن تم إلغاء مشاركتها في اللحظة الأخيرة، بسبب ما قالت ناسا إنه مشكلة في توفر مقاسات البذلات الفضائية.
 

إقرأ ايضا