الشبكة العربية

الخميس 05 ديسمبر 2019م - 08 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

فتاة تعرض عذريتها في مزاد إلكتروني لهذه الأسباب!

فتاة تبيع عذريتها
تمتلئ منصات البيع الإلكترونية بالعديد من المنتجات والصفقات الغريبة والنادرة في بعض الأحيان لكن ما لم يكن متوقعا أن تعلن فتاة على إحدى تلك المنصات أنها مستعدة لبيع عذريتها مقابل المال الذي تحتاجه بشدة.

ونقلت صحيفة ذا صن البريطانية قصة الفتاة الأسترالية التي اختارت "سيينا بايتون" اسما مستعارا لها، فقالت إن الأخيرة أقدمت على هذه الخطوة لمساعدة والديها أولا في فك الرهن المفروض على منزلهما، ثم لقضاء حاجاتها الشخصية، التي تتمثل في تكاليف الدراسة، وشراء منزل خاص لها، وسيارة.

وحتى الآن لم تتلق الفتاة العرض المناسب، إذ تقدم لها أحد الأشخاص بعرض قيمته 1000 دولار أسترالي (730 دولار أمريكي)، وعرض آخر بقيمة 10 آلاف دولار أسترالي (7300 دولار أمريكي)، إلا أنها رفضتهما وقالت إنها تريد 100 ألف دولار أسترالي (نحو 70 ألف دولار أمريكي) أو أكثر.

وعن عرضها الغريب، قالت إنها استوحت الفكرة من قصص قرأتها على الإنترنت، لفتيات أقدمن على الخطوة نفسها، وحصلن على مقابل مالي كبير، وصل في بعض الأحيان إلى ملايين الدولارات، بعد عرض عذريتهن للبيع في مزاد إلكتروني وعلى الرغم من أنها لم تتأكد من صحة تلك القصص إلا أنها قررت خوض التجربة بنفسها.

وقالت: "أحتاج للمال بسرعة، فأنا أطمح لسداد رسوم الجامعة، وكذلك مساعدة والدي لفك رهن منزلهما، ودفع بعض الفواتير".

وتابعت الفتاة ذات الـ 18 عاما، التي تتمنى الدراسة في جامعة سيدني للتكنولوجيا: "أرغب أيضا في شراء سيارة. فكرت في هذا الأمر كثيرا و لا أزال في انتظار بيع عذريتي".
 
 

إقرأ ايضا