الشبكة العربية

الخميس 24 أكتوبر 2019م - 25 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

علاج جنيني.. أمل جديد للتخلص من الصمم نهائيا

صمم

كشفت دراسة أجراها باحثون من الولايات المتحدة، التوصل إلى نتائج جديدة قد تكون أملًا في التخلص من الصمم بشكل نهائي. 


والمعروف أن العيوب الجينية هي السبب وراء نصف حالات الإصابة بالصمم منذ الولادة، وهي حالات تعالج الآن بزراعة القوقعة، لكن الباحثين هذه المرة لجئوا إلى استخدام العلاج الجيني.

ووفق دراسة نشرت الثلاثاء في مجلة PNAS العلمية، فإن فئران مصابة بالصمم خضعت للعلاج الجيني طورت قدرة على السمع مماثلة لقدرة الفئران الأصحاء، وهو ما قد يعني أن العلاج الجيني قد يفتح المجال لعلاج أمراض كان يعتقد ألا علاج لها.

وكانت الفئران تعاني من الصمم من نوع DFNB9 وهو موجود في 2%-8% من حالات الصمم الجيني لدى البشر. وفي هذه الحالة من الصمم، يعجز بروتين يسمى أوتوفرولين Otoferlin عن القيام بدوره المعتاد في نقل معلومات الصوت التي تجمعها الشعيرات الدقيقة في الأذن الداخلية.

لكن، بعد تحوير جينات الفئران باستخدام فيروسات صممت خصيصا لهذا الغرض، صار بمقدور الفئران أن تسمع بمستوى يعادل مستوى الفئران التي تولد ببروتين فعال.

وحذر الباحثون من الزيادة في التفاؤل وقالوا إن تطبيق هذه الطريقة على البشر ما زال مبكرا جدا. وقالت المجلة إن أحد المشرفين على الدراسة سيستفيد ماليا لو تم تطبيق طريقة التحوير الجيني بالفيروسات، داعية باحثين آخرين لإعادة تطبيق البحث وفحص دقة نتائجه.


 

إقرأ ايضا