الشبكة العربية

السبت 26 سبتمبر 2020م - 09 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

ضجة في فرنسا بعد تورط مدرس باغتصاب عشرات الأطفال

images
ضجة كبيرة في فرنسا بسبب الكشف عن فضيحة أخلاقية بطلها أحد المدرسين الفرنسيين الذي ابتعثته الحكومة الفرنسية إلى تايلند وبعض الدول الآسيوية ، فتورط في جريمة وحشية ضد عشرات الأطفال .
ونشرت صحيفة "لوباريزيان" الفرنسية خبر ايقاف مدرس بعد اتهامه باغتصاب 50 طفلا فى تايلاند.
وجهت النيابة للمدرس، البالغ من عمره 51 عاما، تهمة: "العنف المفرط و الايذاء الجسدى و اغتصاب قاصرين اعمارهم اقل من 15 عاما"
كما وجهت اليه تهمة: "حيازة صور و فيديوهات اباحية بغرض توزيعها و نشرها بين القاصرين" و التهمة: "افساد قاصرين اقل من 15 عاما"
و تم حجز المتهم الذي كان يعمل مدرسا للغة الفرنسية  بعد القبض عليه متلبسا من قبل الشرطة التايلاندية فى اربعة من مارس الماضى ذلك و قد ابلغت الشرطة فور القبض عليه، السلطات الفرنسية قبل الافراج عنه بكفالة على ذمة القضية.
بعد ذلك نجح المتهم فى الهروب من تايلاند باستخدام بعض صور الفساد في الجهاز الأمني والإداري هناك ، لكن ارسلت السلطات للانتاربول مذكرة توقيف.
فتم القبض عليه فور وصوله الى الاراضى الفرنسية. و بعد فحص هاتفه المحمول تبين ان المتهم متلبس مع عشرات الاطفال الآسيويين و قد اثبتت التحريات قيامه بانتهاكات جسدية لاطفال فى الهند و الفلبين و مليزيا!
و اعلنت السلطات فى تايلاند بعد مراجعة ادارة الهجرة ان المتهم غادر البلاد بجواز سفر مزور او بطرق اخرى ، والمحت الى شبهة فساد فى السماح له بالمرور من مطارات او موانى الدولة.
و كان المتهم يستدرج الطلاب و التلاميذ لغرفته فى الفندق بدعوى اعطائهم دروسا خصوصية فى اللغة الفرنسية ثم يعرض عليهم مبالغ مالية بعد مشاهدتهم لافلام او صور اباحية.
وقد اثيتت التحريات حيازة بعض الطلاب القصر مباغ مالية ضخمة دفعت الشرطة للقيام بتحريات واسعة ثم فتح تحقيق خوفا من حصول الطلاب على المال من ترويج المخدرات فتوصل المحققون بعد استجواب الاولاد إلى قيام المتهم باغتصابهم او اقناعهم بفعل الفاحشة مقابل مبالغ مالية ضخمة.
وقد تم حبس المتهم على ذمة القضية و امتنع محاميه عن الادلاء باى معلومات و رفض اجراء اى حوار مع الصحيفة       
 

إقرأ ايضا