الشبكة العربية

الإثنين 06 أبريل 2020م - 13 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

صور/ما حدث للكلاب صادم.. أول صور لجثة السائحة التي نهشتها الكلاب في مصر

17717335041583251079


ضجت مواقع التواصل الاجتماعي، بحادثة بشعة قبل يومين بعد العثور على جثة سائحة بريطانية، قتلتها ونهشتها الكلاب الضالة التي كانت تأويهم داخل مزرعة في مدينة دهب بمحافظة جنوب سيناء السياحية.
ونشرت مواقع التواصل الاجتماعي، صور صادمة لجثة السائحة، والتي تظهر السائحة بكامل ملابسها مسجاة أرضا على ظهرها، بها آثار دماء بالوجه والرقبة، الذين تظهر منهما عظام الجمجمة، فضلا عن آثار دماء باليدين، وأسفل الإبط الأيسر، كما يظهر آثار جرح تهتكى بفروة رأسها، فيما تبدو جثتها سليمة فى باقي الأنحاء، بينما ماتت أيضًا الكلاب التي نهشتها بجوارها.
كما تُظهر الصورة، عصا خشبية، كانت المتوفاه تقاوم بها الكلاب التى هاجمتهما، فضلا عن كلب نافق بجوارها.
ونقلت صحيفة الوطن المصرية عن مصدر أمني، تفاصيل الحادث، بقوله إن السيدة الأنجليزية (60 عاما) أُصيبت بصدمة نزيفية، نتيجة جرح تهتكي للأوعية الدموية بالعنق من الناحية اليسرى، وجرح تهتكي بفروة الرأس، وفقدان كامل للحلق والشفتين والأنف والذقن، وفقد كامل للعين اليسرى، وجرح تهتكي في فروة الرأس الأمامية.
وتابع المصدر بقوله: إن السيدة الإنجليزية مقيمة في مصر منذ 15 عاما، وأسست مركزا لإيواء الكلاب الضالة، وجمعت مئات الكلاب وكانت تتلقى إعانات مالية من جمعيات الرفق بالحيوان وجمعيات أخرى خيرية من دول عديدة، وذلك للإنفاق على تربية الكلاب والعناية بهم بيطريا وغذائيا، ولظروف مرضية غابت عن الكلاب لنحو 3 أيام ثم عادت إليها.
وأضاف المصدر: "خلال تلك الفترة لم تأكل الكلاب شيئا، حيث لم تجد من يطعمها في غيابها، واستبد بها الجوع، وعندما دخلت عليها الحظيرة انطلقت الكلاب نحوها جائعة، ثم قفز عليها كلب وغرس أنيابه في رقبتها لتسقط أرضا، ثم شاركه بقية الكلاب التي يتجاوز عددها 15 كلبا نهش السيدة والتهامها".
وأشار إلى أنه جرى نقل الجثة لمستشفى دهب، وإخطار النيابة التي تولت التحقيق، كم تم اخطار السفارة الإنجليزية، والتحفظ على مركز إيواء الكلاب بعد انتداب لجنة من الطب البيطري.






 

إقرأ ايضا