الشبكة العربية

الإثنين 13 يوليه 2020م - 22 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

شاهد.. ساحر يقطع آلاف الأميال لإسقاط "الشيطان بوتن".. هكذا كانت نهايته

0_CEN-ShamanKidnapping-01

طالبت منظمة العفو الدولية بإطلاق ساحر سيبيري اعتقلته قوات الأمن الروسية في سبتمر الماضي، عندما كان باتجاه العاصمة موسكو مستهدفًا الإطاحة بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين من السلطة عن طريق ممارسة السحر.

كان ألكسندر جابيشيف (51 عامًا)، الذي يعتنق عقيدة الشامانية السيبيرية القديمة للتفاعل مع عالم الأرواح، سار لعدة آلاف من الكيلومترات في رحلته إلى العاصمة الروسية، قبل أن يتم اعتقاله أثناء توقفه للتخييم بالقرب من الطريق السريع في منطقة بورياتيا بشرق روسيا، على الحدود مع منغوليا.


وقالت وزارة الداخلية الروسية في بيان إنه كان مطلوبًا بتهمة لم يكشف عنها في منطقة أخرى، ياكوتيا، في أقصى شرق روسيا.

وأدانت منظمة العفو الدولية، اعتقال جابشيف ووصفته بأنه اختطاف، قائلة: "قد تكون تصرفات الشامان غريبة الأطوار نوعًا ما، ولكن رد السلطات الروسية كان غريبًا للغاية. هل يخافون حقًا من قوته السحرية؟"

وشبهت المنظمة معاملته بالمعارضين في عهد الزعيم الراحل ستالين، قائلة إنه أصبح "عدوًا للدولة فقط لأنه عبر عن كراهيته لبوتين".

وطالبت عمدة مدينة ياكوتسك، ساردانا أفتشينتييفا بالرحمة دون جدوى. وأشارت إلى أن القاضي في القضية وضع "تحت ضغط عاطفي هائل" من أجل حبس جابيشيف.


ولم تحدد المحكمة تاريخًا لانتهاء عقوبة حبسه في ملجأ بمدينة ياكوتسك.

وقام جابيشيف بسحب عربة مع أمتعته في العام الماضي، بهدف استخدام سلطاته الشامانية للإطاحة بـ "الشر بوتين".

وأوقفت الشرطة معالج الأرواح - الملقب بـ "راسبوتين الجديد" - بعد جمع 700 من مؤيديه في مسيرة في منطقة نائية في سيبيريا حيث دعا إلى "روسيا بدون بوتين".

وقال: "أخبرني الله أن بوتين ليس إنسانًا، بل شيطانًا، وأمرني بطرده". وأوضح أن هدفه "روسيا مختلفة يجب أن تكون شابة وجديدة ومنفتحة على العالم".

وفي وقت لاحق منعته السلطات من القيام بمحاولة ثانية للوصول إلى موسكو.

وقال دينيس كريفوشيف، من منظمة العفو الدولية لحقوق الإنسان: "بعد أسابيع من المراقبة المكثفة التي قامت بها الشرطة، تم نقل ألكسندر جابيشيف قسرًا من منزله، حيث كان يعزل نفسه، إلى مستشفى للأمراض النفسية من قبل فرقة مكافحة الشغب".


وأضاف: "عندما طالب بالإفراج عنه، أعلن أنه" خطر على نفسه وعلى الآخرين". وتابع: "الآن، أقرت المحكمة احتجازه في المستشفى بناءً على رأي" طبي "تستند استنتاجاته إلى آرائه السياسية".

وحذر من أنه بذلك "كشفت السلطات الروسية عن الأطوار المدهشة التي ستقطعها لقمع المنتقدين. هذا غير مقبول على الإطلاق. يجب الإفراج عن جابيشيف "على الفور ودون شروط"، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية.

وتم تشبيه الرجل بالفلاح جريجوري راسبوتين، الذي وصف بـ"المتجول المقدس"، الذي وصل إلى العاصمة الملكية سان بطرسبرج وأصبح المفضل للإمبراطورة الروسية الكسندرا، زوجة القيصر الأخير نيكولاس الثاني.

قتل راسبوتين في ديسمبر 1916 على يد نبلاء روس أبدوا مخاوفهم من نفوذه في العائلة المالكة.
 

إقرأ ايضا