الشبكة العربية

الإثنين 30 مارس 2020م - 06 شعبان 1441 هـ
الشبكة العربية

داعية سلفي في فرنسا يجيز تعطيل صلاة الجماعة والجمعة بسبب كورونا

مسلمين
أجاز داعية إسلامي بارز في أوروبا، تعطيل إقامة صلاة الجمعة، وكذلك صلاة الجماعة في المساجد، تجنبا للإصابة بفيروس كورونا.
وكتب الداعية التونسي المقيم في فرنسا الشيخ بشير بن حسن مقالا نشره على صفحته بفيسبوك قال فيه "فيروس كورونا مخلوك من مخلوقات الله تعالى والذي قال عن نفسه "ويخلق مالا تعلمون" وجند من جنوده التي قال فيها" وما يعلم جنود ربك إلا هو وما هي إلا ذكرى للبشر" وهو يذكر بعظمة الله تعالى وعدم منتهى قدرته، وضعف الإنسان مهما بلغ من أسباب القوة المادية والمعنوية".
وفي مقاله الذي عنونه بـ"  كورونا والإنسان.. قصة رعب" تساءل الداعية التونسي قائلا :" أين التكنولوجيا؟ وأين الطب المتطور؟ وأين القوة العسكرية".
وأضاف:" فيروس كورونا هو مرض وطاعون معد، والعدوى ثابتة في الشرع، فقد قال عليه الصلاة والسلام في الطاعون" إذا سمعتم به في بلد فلا تدخلوه، وإذا كنتم ببلد وهو به فلا تخرجوا منه" وهذا لتجنب العدوى وقال أيضا "لا يوردن ممرض على مصح" وهذا كله من الأسباب التي يجب الأخذ بها، لأننا مطالبون بحفظ حياتنا "ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة" . إذا استمر الفيروس بالانتشار ـ لا سمح الله ـ فإنه يعتبر  عذرا في التخلف عن صلاة الجماعة والجمعة، بل وتعليقهما مؤقتا، حتى يرفع الله البلاء عن عباده"

  يذكر أن الشيخ بشير بن حسن يعد أبرز مشايخ ما يسمى بالسلفية العلمية في تونس، وله الكثير من التلاميذ والأنصار والأتباع خاصة في منطقة المساكن السحلية وسط تونس وله مواقف مناهضة للسلفية الجهادية والصوفية القبورية  
 

إقرأ ايضا