الشبكة العربية

الإثنين 14 أكتوبر 2019م - 15 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

حضور لـ"صلاح" في تظاهرات ضد بوتفليقة باسم"فخر العرب"

صلاح

واصل المتظاهرون الجزائريون للأسبوع الثالث على التوالي رفضهم  ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.
ورافقت الاحتجاجات شعارات طريفة وغريبة، والتي لاقت تفاعلا واسعا مع خروج الآلاف في شوارع العاصمة الجزائرية، حيث استخدم المتظاهرون لوحات فنية أو لافتات أو شعارات لم تخل من الطرافة وخفة الدم والهزل وحتى السخرية، والتي أجمعت كلها على رفض ترشح بوتفليقة لولاية خامسة.
وظهرت لافتة بصورة اللاعب محمد صلاح بشكل كبير، والتي نالت إعجاب رواد التواصل الاجتماعي، حي رفع أحد المتظاهرين اللافتة في إحدى المسيرات لمطالبة المتظاهرين بضرورة الاقتداء بأخلاق صلاح، من أجل المحافظة على سلمية المظاهرات.
كما شبه آخرون الحراك الشعبي في الجزائر بمباراة كلاسيكو بين الحكومة والشعب.
واستغلت متظاهرة جزائرية الحشود، ورفعت إعلان زواج ساخر قالت فيه إنها : "تريد أحدا يشبه بوتفليقة، كلما طلبت منه الرحيل ازداد تعلّقا".
يأتي هذا في الوقت الذي انتشرت فيه تعليقات ساخرة مع خروج نسوي واسع بالتزامن مع الاحتفال بيوم المرأة العالمي من خلال تنظيم احتفالات ونشاطات لإبراز الأدوار التي باتت تضطلع بها المرأة.
ووجه نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي دعوات للسيدات لتنظيم احتفال مميز في شوارع الجزائر من خلال مشاركتهن أمس  في الجمعة الثالثة من المظاهرات السلمية التي تشهدها البلاد بصورة واسعة منذ أسبوعين.
وحظيت تغريدة إحدى الناشطات بنسبة قراءة عالية وحققت تفاعلا كبيرا : " لا ماعن (أواني) لا إيزيس (مسحوق الغسيل) حتى يسقط الرئيس".
 وكتبت ناشطة أخرى  "مستعدون أن نخسر كل الأشياء الثمينة مقابل أن نربح وطنا لا يقدر بثمن".




 

إقرأ ايضا