الشبكة العربية

الإثنين 19 أغسطس 2019م - 18 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

حبس شيخ ستيني 15 عاما هتك عرض شقيقتين وقت أذان صلاة الجمعة

اغتصاب طفلة
أسدلت محكمة مغربية الستار على آخر جلسة لمحاكمة شيخ ستيني تورط في اغتصاب طفلتين شقيقتين بأحد أحياء منطقة بني مكادة بطنجة.
وقد أدانت محكمة الجنايات المغربية، بضاحية طنجة، الشيخ البالغ من العمر 65 سنة بـ 15 سنة سجنا نافذا بتهمة هتك العرض والاغتصاب، وقررت أيضا الحكم عليه بأداء تعويض مادي للأطراف المدنية في القضية وهما الفتاتان الشقيقتان، بمبلغ خمسة ملايين سنتيم (عملة محلية مغربية) لكل واحدة منهما.
وتعود فصول القضية ـ بحسب موقع أشكاين ـ  إلى شهر ماي الماضي، حينما تقدمت أسرة الطفلتين الضحيتين اللتين تقطنان بمنطقة بني مكادة، بشكوى عاجلة لدى النيابة العامة بطنجة ولدى السلطات الأمنية بالمدينة بعد أن كشفت الطفلة الضحية ذات الـ11 سنة تفاصيل ما حدث لوالدتها قبل أن تنهار رفقة شقيقتها البالغة من العمر 8 سنوات.
الشقيقتان القاصرتان، وحسب مصادر محلية، أدخلهما المتهم الرئيسي عنوة إلى منزله لحظة أذان صلاة الجمعة، وتعمد اغتصابهما وهتك عرضهما مستغلا غياب زوجته عن المنزل، وقد اعتدى المتهم في البداية على الطفلة القاصرة ذات 11 سنة، قبل أن يواصل اعتداءاته الجنسية على شقيقتها التي تبلغ من العمر 8 سنوات حيث قام بهتك عرضها من الدبر مخلفا أثارا وكدمات في رجليها وفخذها.
وبعد أن أشبع المتهم غرائزه الجنسية، هدد الضحيتين بالقتل في حال قيامهما بإخبار أسرتهما ووالدتهما على الخصوص، غير أنه بعد مرور نصف ساعة من وصولهما إلى المنزل أخبرتا والدتهما بما حصل وقامت على الفور بنقلهما الى المستشفى وتقديم شكوى عاجلة مرفوقة بشواهد طبية تكشف وقوع الاعتداء الجنسي عليهما.
وتبعا لذلك اعتقلت عناصر الأمن، واعترف بالتهم المنسوبة إليه أمام الشرطة ، فيما نفى جميعها في المحكمة، أثناء مثولها امامها أمس ، حيث ظل ينفي صلته بالجريمة بالرغم من الأدلة التي تتوفر عليها المحكمة ووجه بها، وبناء عليها تمت إدانته بالسجن النافذ 15 سنة.
 

إقرأ ايضا