الشبكة العربية

الأربعاء 13 نوفمبر 2019م - 16 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

تعويضات ضخمة تدفعها الكنائس لضحايا اعتداءات جنسية ارتكبها القساوسة

كنائس العراق
لحقت الكنيسة الكاثوليكية الفرنسية، بشقيقاتها في كل من بلجيكا وسويسرا وألمانيا، وقررت دفع تعويضات "إجمالية" لم تحددها لضحايا الاعتداءات الجنسية التي ارتكبها قساوسة ورهبان بحق أطفال قصر داخل أروقتها.. وذلك بحسب ما أفاد رئيس مؤتمر الأساقفة إريك دو مولينز، والمقرر أن يتم تمويل صندوق التعويضات من أموال الكنيسة وجهات أخرى، مع إلزام من ارتكبوا هذه الجرائم بدفع غرامات على أفعالهم.

وفي ألمانيا تدفع الكنيسة الكاثوليكية تعويضات لضحايا الاعتداءات الجنسية التي وقعت داخل مرافقها 5000 يورو ، غير أن مؤتمر الأساقفة هذا العام اقترح رفع المبلغ الأساسي لتعويض الضحايا.

وفي السنوات الماضية هز العالم الكشف عن اعتداءات جنسية واسعة النطاق ارتكبها قساوسة كاثوليك في أكثر من بلد غربي وأوروبي في حق أطفال قاصرين.

 
 

إقرأ ايضا