الشبكة العربية

الجمعة 25 سبتمبر 2020م - 08 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

بعد علاقة مع زوجته.. سقوط أحد أباطرة المخدرات في العالم على يد ابنه

999999

ألقت السلطات في كولومبيا، القبض على واحد من أشهر أباطرة المخدرات المطلوبين في العالم، بعد وشاية من ابنه، إثر اكتشافه إقامة علاقة مع زوجته.

وكان "لويس ديل ريو"، المعروف باسم "إل تيو"، الذراع الرجل الأيمن لتاجر المخدرات الشهير "بابلو إسكوبار" قبل أن يصبح منافسًا له، بعد أن اختطف الأخير ابنته، إثر اكتشاف سرقته أموالاً منه.

وفقا لوسائل إعلام محلية، توسعت عمليات ""إل تيو" بعد إطلاق سراحه، وفي وقت ما كان يصدر على الأقل 10 أطنان من الكوكايين إلى الولايات المتحدة وأوروبا شهريًا.

وسقط تاجر المخدرات في قبضة الشرطة في مدينة "ميدلين"، فيما يعتقد أن ذلك جاء بعد وشاية من ابنه، لأنه كان على علاقة مع زوجته.

كما مارس "إل تيو" الجنس مع فتيات أقل من السن القانونية، واكتشفت الشرطة قيامه بممارسة السحر الأسود داخل منزله، وفقًا لما نقلته صحيفة "ذا صن" عن تقارير محلية.

وصودرت المئات من ممتلكاته في جميع أنحاء كولومبيا والمكسيك والولايات المتحدة.

كما اعتقلت الشرطة أيضًا أحد شركائه ويدعى "جاكوبو'"، بينما تمكن مطلوب يدعى "تشيب" من الهرب بعد أن قفز من نافذة الطابق الثالث، عندما اكتشف رجال الشرطة يداهمون منزله من أجل القبض عليه، وقد توفي أثناء محاولته الهرب.

تم إلقاء القبض على اثنين آخرين من المشتبه بهما لم يتم الكشف عن هويتهما في مدينتي قرطاجنة وبارانكويلا الكولومبية، وفقًا للتقارير.
 

إقرأ ايضا