الشبكة العربية

السبت 24 أكتوبر 2020م - 07 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

بسبب "الإسهال".. طرد عامل من وظيفته

0_Midsection-Of-Man-Touching-Abdomen-While-Standing-Against-White-Background

فقد رجل مصاب بـ "الإسهال الشديد" وظيفته، بعد أن تبرز مرارًا وتكرارًا أمام زملائه في العمل.

وطرد أنتوني لير الذي كان يعمل في منجم ياندي لاستخراج خام الحديد في غرب أستراليا، لمدة سبع سنوات، قبل أن يفقد وظيفته في أبريل، بعد أن تغوط في مكان العمل. 

ورفع لير دعوى ضد صاحب العمل، مدعيًا أنه تم فصله بشكل غير عادل، لأنه لا توجد مراحيض في الموقع، وإنه كان يعاني من "الإسهال المتفجر"، وفقًا لموقع (NCA Newswire).


وخلال الحادثة الأولى في 9 مارس، قام بحفر حفرة وتغطيتها. ولاحظ عامل آخر أن لير يسقط حجرًا في الحفرة وسأله عما ينوي فعله. أجاب: "لقد أخذت الجحيم في الحفرة".

في 27 مارس، أدرك لير أنه لن يكون قادرًا على الاستمرار لمدة ثماني دقائق بالسيارة إلى أقرب مرحاض. قال إنه انتقل إلى الظلام، وقال لعامل آخر: "أنا على وشك أن أتعامل مع نفسي، استدر، استدر". 

لاحظ جاك هيوز، فني الإنتاج، رائحة كريهة ورأى لير وهو يجلس القرفصاء. سأله: ماذا تفعل؟ لماذا أنت ****؟ "، أجاب لير: "لم أستطع التحمل".

وخلصت المحكمة إلى أن صاحب العمل لديه سبب وجيه لفصله على أساس حوادث سابقة غير ذات صلة في العمل، إلى جانب اعتبارات الصحة والسلامة.

وجاء في وثيقة جلسة الاستماع: "لم يكن إقالة السيد لير غير عادلة ولا غير معقولة ولا قاسية". وأشارت إلى أنه إذا لم يتمكن العامل من الوصول إلى المرحاض ، فعليه الابتعاد عن الموقع إلى الأرض المحيطة.

 

إقرأ ايضا