الشبكة العربية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020م - 10 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

الكنيسة الكاثوليكية تدفع تعويضات ضخمة لضحايا الانتهاكات الجنسية للقساوسة

الكنيسة
أعلن غيورغ بيتسينغ، رئيس مؤتمر الأساقفة الألمان الكاثوليك في مدينة فولدا اليوم الخميس أن من المنتظر أن تمنح الكنيسة الكاثوليكية ضحايا جرائم الانتهاكات الجنسية داخل أروقتها تعويضات تصل إلى 50 ألف يورو سيتم صرفها بناء على طلبهم. 

وجاء إعلان " بيتسينغ" في ختام الجمعية العمومية للخريف التي عقدها المؤتمر في مدينة فولدا وأوضح بيتسينغ أن التعويضات سيتم صرفها لمرة واحدة وسيتم تحديدها لكل واحد من الضحايا من خلال هيئة مستقلة مختصة باتخاذ القرار. 

وأضاف بيتسينغ أن من الممكن أيضا تعويض الضحايا عن تكاليف المشورات العلاجية مشيرا إلى أن كل هذه المدفوعات سيتم البت فيها مستقبلا من خلال لجنة مركزية يتم تعيين أعضائها بشكل مستقل مبرزا أنه من غير المسموح تعيين هؤلاء الأعضاء في الكنيسة.   

وكان الهدف المعلن للأساقفة هو الاتفاق على تعويضات محددة لضحايا الانتهاكات الجنسية التي ارتكبها قساوسة وأكد بيتسينغ أن المهم هو إتباع نظام موحد مشيرا إلى أن المبالغ المدفوعة سيتم توجيهها وفقا للأحكام القضائية المتعلقة بالتعويضات المالية عن المتضرر. 

وكانت دراسة طرحها مؤتمر الأساقفة الألمان قبل عامين انتهت إلى أن ما لا يقل عن 1670 شخصا من رجال الدين الكاثوليك ارتكبوا جرائم جنسية بحق 3677 قاصرا غالبيتهم ذكور في الفترة بين 1946 حتى عام 2014 وذكرت الدراسة أن هذه النتيجة تمثل فقط قمة جبل الجليد. 
 

إقرأ ايضا