الشبكة العربية

الأربعاء 23 أكتوبر 2019م - 24 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

الحكومة المغربية تكشف رسميا حقيقة ديانة والدة السيسي

0B665392-2566-4121-893F-07D52A853463_w650_r0_s

بعد أن انتشرت على صفحات للتواصل الاجتماعي معلومات عن وثيقة مغربية تتحدث عن الجنسية الحقيقية لوالدة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وديانتها ، أصدرت الحكومة المغربية بيانا رسميا يوضح حقيقة هذه الوثائق .
ونفت المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني في المغرب، بشكل قاطع، صحة الوثيقتين اللتين يتم تداولهما في مواقع التواصل الاجتماعي على أنهما صادرتان عنها، وتزعمان أن والدة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي كانت مغربية وتعتنق الديانة اليهودية.
وأوضح بلاغ للمديرية، نشرته وكالة أنباء المغرب العربي، أمس الجمعة، أن "مجموعة من الصفحات الأجنبية في مواقع التواصل الاجتماعي كانت قد تداولت وثيقتين مشوبتين بالتزوير المفضوح، والتحريف الخطير، زعمت فيها بشكل تضليلي أنهما صادرتان عن مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني في قضية مزعومة تتعلق بهوية مواطنة مصرية من أصول مغربية تعتنق الديانة اليهودية".
وأضاف البلاغ "وإذ تكذب المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني صحة الوثيقتين، في الشكل والجوهر، مشددة على زوريتهما وصوريتهما، فإنها تؤكد في المقابل بأنها ستباشر الأبحاث اللازمة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن مصدرهما وخلفيات تداولهما بالمغرب".
وكانت صفحات في مواقع التواصل الاجتماعي تداولت مؤخرا وثيقتين زعمت أنهما صادرتان عن المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني المغربي، وتفيدان بأن والدة الرئيس المصري الراحلة سنة 2015 "من أسرة مغربية يهودية، وأن اسمها مليكة تيتاني، من مواليد مدينة آسفي في المغرب عام 1935".
يذكر أن والدة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي  تحمل وثائق الجنسية المصرية وتحمل اسم : سعاد ابراهيم محمد وقد توفيت في شهر أغسطس من عام 2015.
 

إقرأ ايضا