الشبكة العربية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020م - 10 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

احتجاز إعلامية مصرية بلبنان .. وتستغيث: "الحقوني الظابط بيزعقلي أنا ومامي"

سالي عبد السلام
وجهت إعلامية مصرية استغاثة إلى حكومة بلادها لإنقاذها من الاحتجاز بمطار لبنان.

, وجهت الإعلامية سالي عبد السلام استغاثة قوية إلى السفارة المصرية في بيروت لتمكينها من العودة إلى مصر هي ووالدتها بعد احتجازهما في مطار رفيق الحريري.

وقالت "سالي" في فيديو بثته عبر صفحتها بـ"انتسجرام" : ""أنا دلوقتى قاعدة فى مطار بيروت بقالي 4 ساعات طيارتنا جت الساعة 7:30 مصر للطيران، مامى قاعدة تعبانة مجبولهاش أي حاجة مجبولهاش حتى دكتور.. الضابط جه خد مني الباسبور ومعملش أى حاجة وموقفني في الطابور 3 ساعات بعد ما عدينا الـ3 ساعات عشان الشريط مش عارفة متشال فجاي بيزعق لمامي.. بقوله متزعقش لمامي وملكش حق تزعق لأمي".

وأضافت: "الظابط واخد الباسبور بتاع مامي أنا عرفت أخد باسبوري.. مش عارفة ارجع مش عارفة اعمل أي حاجة.. أنا مش عايزة أجي البلد دي تاني خلاص.. أنا هنا يا جماعة لو مش هيحترموني أنا مش عايزة أجي لبنان تاني أنا عايزة حد يتصرفلي أنا عايزة أوصل".

وتابعت: "أنا عايزة ارجع بلدي حالاً ومش عايزة ادخل البلد دى تانى! أنا محدش يزعق لأمي وتعيط 4 ساعات واقفين طابور بالمطار واخد الباسبور وعايزني اعتذر معرفش، ضغطها واطى حتى الدكتور مجبوش".

وعقب ذلك، نشرت عبدالسلام فيديو آخر لطبيب يجري كشفًا على والدتها، وقالت معلقة: "بيقول مش عايزة تقف في الصف وبيتبلى عليا ويقول مش هدخلها بيروت وأنا موافقة ومش بسايس أموري ولا اعتذر وأنا مش غلطانة أسفة! يزعق لأمي ليه ويقولها كدابة؟؟ الناس شاهدة وظباط هما اللي معايا وأنا مش هعتذر والله إلا أمي! أنا أمي تعيط!! أنا أمي تتشتم في بلد من ظابط ليه".
 

إقرأ ايضا