الشبكة العربية

الثلاثاء 18 فبراير 2020م - 24 جمادى الثانية 1441 هـ
الشبكة العربية

إعلامي مصري يصف نائبة كويتية بـ"السفالة" بعد إساءتها لوزيرة الهجرة

88

شن الإعلامي المصري نشأت الديهي هجومًا شرسًا على النائبة الكويتية صفاء الهاشم على خلفية تصريحاتها المسيئة لنبيلة مكرم - وزيرة الهجرة المصرية - على خلفية الاعتداء على مواطنة مصرية بالكويت.

الديهي، خلال حلقة جديدة من برنامجه "بالورقة والقلم" على فضائية "Ten"، قال إن صفاء الهاشم تحتاج إلى إعادة نظر في "التربية".

وقال الديهي إن "هرمون الوقاحة والسفالة والأمراض النفسية" متضخم لدى صفاء الهاشم.

هجوم الديهي جاء في أعقاب الهجوم الذي شنته الهاشم على وزيرة الهجرة وشؤون المصريين في الخارج، نبيلة مكرم.

وقالت الهاشم: "أكرمنا المصريين أكثر مما أكرمتهم بلدهم، حتى صار البعض منهم يتعدى الخط الأحمر للمواطن الكويتي".

وكانت نبيلة مكرم حذرت من أن "كرامة المصريين خط أحمر"، وذلك في أعقاب انتشار فيديو لمقيمة مصرية في الكويت، تشكو تعرضها للاعتداء من قبل نساء كويتيات.

وفي تصريحات لبرنامج مصري ، قالت "نبيلة مكرم إن إن واقعة الاعتداء على مواطنة مصرية في الكويت، هي واقعة فردية قد تحدث في أي دولة في العالم، مشيرة إلى تحرك السفارة المصرية في الكويت، ووزارة الهجرة المصرية بالتنسيق مع السلطات الكويتية لدعم هذه المواطنة.

وطالبت في مداخلة هاتفية ببرنامج «مصر النهاردة»، المذاع عبر فضائية «الأولى»، مساء أمس الاثنين، بعدم تداول فيديو الاعتداء على المواطنة المصرية طالما كانت هناك تحقيقات جارية وقضاء وعدالة كويتية باعتبارها الدولة التي شهدت الواقعة، مضيفة أن الفيديو قد يغير من مسار القضية، ويحولها من اعتداء إلى رد اعتبار وقضايا أخرى قد تضر المواطنة المصرية.

وتابعت: «هذا الفيديو قد يضر بعلاقة الشعبين، وثورة التكنولوجيا وتوصيل الصوت عبر مواقع التواصل، هي طريقة أسرع، لكن يجب أن نكتفي بهذا القدر من عرض الفيديو لما قد يسببه من آثار سلبية».

وذكرت أن السفارة والقنصلية ووزارة الهجرة، تحركوا جميعًا لدعم المواطنة المصرية، مشيرة إلى ذهاب المواطنة للقنصلية وإبلاغها بما حدثها، وتم تكليف محامي من السفارة ليدافع عنها، وهناك تحقيقات جارية في النيابة الكويتية.
ولفتت إلى قضية المواطن المصري، وحيد، الذي تم الاعتداء عليه هو الآخر في الكويت، في وقت سابق، وحكم على المعتدى عليه بالسجن لمدة 17 عامًا، مؤكدة ثقتها في القضاء الكويتي، بالرغم من أن القضية قد تستغرق بعض الوقت.

ودعت المواطنين المصريين المتضررين في أي دولة بالعالم، إلى التوجه للسفارات والقنصليات المصرية في الدول التي يقيمون فيها مباشرة لتقديم شكواهم بدلًا من نشر فيديو للواقعة على مواقع التواصل الاجتماعي.


<

 

إقرأ ايضا