الشبكة العربية

الأحد 20 سبتمبر 2020م - 03 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

إسلاميون باكستانيون يقتلعون أشجارا لأنها "منافية للتعاليم الإسلامية".. ما الحقيقة؟

كشمير
انتشر على نطاق واسع في الهند وإيران، مقطع فيديو، مدته دقيقة يظهر نحو مائة شخص، يقتلعون أشجارا زرعت حديثا في باكستان، وزعم التعليق المرفق بالفيديو إنه تم اقتلاعها من قبل متطرفين إسلاميين، لأنه يعتبرونها "منافية للتعاليم الإسلامية". 

وقال موقع فرنسا 24 إن المقطع حقيقي، إلا أنه مضلل لأن الأمر يتعلق في الحقيقية بـ"خلاف قبلي". 

وزعم ناشر الفيديو ـ والذي يقيم في الهند ـ أن المشهد دار في باكستان ذات الأغلبية المسلمة. وتم إعادة نشر التغريدة أكثر من 10 آلاف مرة، وسجلت أكثر من مليوني مشاهدة. 

وإثر نشر مستخدمي إنترنت هنود مقطع الفيديو، تلقفه مستخدمو الانترنت في إيران، واستهزءوا بعملية اقتلاع الأشجار بمبرر ديني. 

كان رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان قد أطلق حملة واسعة لزراعة الأشجار في كل أنحاء البلاد بهدف زراعة 3,5 مليون شجرة في يوم واحد. 

ونقل موقع فرنسا 24، عن مراسلها في المنطقة التي شهدت الواقعة، أن ما حدث لا علاقة له بالإسلام أو أية أيديولوجيا في المنطقة التي اختارتها السلطات في "خيبر"
 وهي منطقة صحراوية تتنازع عليها قبيلتان وتطالب القبيلتان بحق الانتفاع وهما قبيلتا "سيباه" و"غابي خليل" وفيما كان قسم من قبيلة سيباه موافقا على استخدام تلك الأرض لزراعة الأشجار لم يكن القسم الآخر من القبيلة موافقا على ذلك. هؤلاء هم من قاموا بمهاجمة المنطقة واقتلاع الشجار. 

ولكن بعد ظهر نفس اليوم جاء أعيان قبيلة سيناه لإعادة زراعة الأشجار وقدموا اعتذارا باسم قبيلتهم بما قام به شبان القبيلة الصغار. 
 

إقرأ ايضا