الشبكة العربية

السبت 04 يوليه 2020م - 13 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

شاهد..

أول تونسية " معتمرة" على دراجة هوائية

تونسية

تعتبر الرحالة التونسية الشابة سارة حابة، أول معتمرة إلى مكة المكرمة من خلال دراجة هوائية.
ووصلت سارة حابة إلى مكة، بعد رحلة دامت 44 يوما بين مصر والسودان قطعت خلالها 3300 كم بمفردها على متن دراجتها، لتصبح أول سيدة تدخل مكة بدراجة.
وواصلت سارة رحلتها من مدينة المحرس، وعبر الباخرة من مدينة بورتسودان على الساحل الغربي للبحر الأحمر نحو مدينة جدة.
تقول سارة: إنها شعرت ببعض الخوف من عدم السماح لها بدخول السعودية، حيث إن نظام التأشيرات السياحية كان في بدايته ويسمح للسياح بالدخول من معابر محددة منها الرياض، لكن ليس من ميناء جدة.
وأضافت أن المشكلة الثانية الذي تعرضت لها كان طلب السلطات السعودية في الميناء تركيب لوحة معدنية لدراجتها الهوائية، ما تسبب في بقائها أكثر من 6 ساعات في الميناء.
وأشارت إلى أنها وجدت معاملة طيبة جدا من جميع الذين قابلتهم في مدينة جدة وهي تقود دراجتها، قبل أن تستأنف رحلتها فجر اليوم الثاني نحو مكة المكرمة، حيث أوقفتها بعض الدوريات الأمنية التي كانت على طول الطريق.
والتقت سارة عند وصولها إلى مكة بشقيقها، القادم من فرنسا، ودخلت الحرم المكي بدراجتها الهوائية وقت صلاة الجمعة، مشيرة إلى أنها قامت بمناسك العمرة مع شقيقها.
وقد حظيت سارة باستقبال كبير من قبل عدد من هواة ركوب الدراجات الهوائية في مدينة جدة خلال عودتها إليها بعد انتهائها من أداء مناسك العمرة.

 

إقرأ ايضا