الشبكة العربية

الجمعة 22 فبراير 2019م - 17 جمادى الثانية 1440 هـ
الشبكة العربية

أم مصرية تحبس نجلها داخل غرفة لمدة 10 سنوات .. و مصادفة غريبة تنقذ الضحية

الشاب المسكين
أقدمت أم مصرية على فعل ينافي كل نواميس الكون ، وذلك بعد قيامها بحبس نجلها في غرفة بمنزل مهجور لمدة 10 سنوات.

و كشفت أسرة السيدة التي احتجزت نجلها 10 سنوات في منزل مجهور مفاجآت مدوية عن السيدة .

بدأت الواقعة ببلاغ تقدم به أحد جيران المنزل المهجور، إلى مديرية التضامن يفيد بقيام "ع.ا" ربة منزل، باحتجاز ابنها "م.ر" منذ أكثر من عشر سنوات في منزل مهجور.

مديرية التضامن الاجتماعي بمحافظة الغربية، بصحبة الأجهزة الأمنية إلى موقع المنزل المهجور، وجرى نقل الشاب في حالة صحية سيئة إلى مستشفى قطور العام، وتحرر بالواقعة المحضر رقم 4 أحوال نقطة مستشفى قطور بتاريخ 5/2/2019، وإجراء فحص طبي للشاب، ثم عرضه على النيابة العامة لاستكمال التحقيقات.

ياسر الغرباوي، ابن عم الشاب المحتجز، أكد أن، عمه توفى وترك "محمد" في السابعة من العمر مع أمه، دون أن يترك لهم مصدر دخل ثابت، ما أصاب الأم بحالة نفسية سيئة جعلتها تقدم على ما فعلته.

وأضاف، أن العائلة حاولت أكثر من مرة مساعدة الشاب ووالدته، لكنها رفضت، وكانت تتسول نهارًا وتعود إلى المنزل ليلًا بالطعام لابنها، مؤكدًا "أنها كانت تضع له الطعام على الأرض ليأكل منه ويقضي حاجته داخل الغرفة المحبوس فيها دون الخروج منها أبدا" على حد وصفه.


 

إقرأ ايضا