الشبكة العربية

الخميس 04 يونيو 2020م - 12 شوال 1441 هـ
الشبكة العربية

"أصبحت بعين واحدة".. صورة| كلب يهاجم عارضة أزياء ويصيبها بعاهة مستديمة

1_raprykowska_94138666_517081712294943_6659927947103842229_n-1


كادت عارضة أزياء أن تفقد عينها بعد أن هاجمها الكلب الذي يقيم معها في المنزل.  

ونقلت العارضة البولندية أليكساندرا بريكوسكا إلى المستشفى في نهاية الأسبوع الماضي بعد أن أصابها الكلب "لوجان"، الذي كانت قد تبنته قبل بضعة أشهر من مأوى للحيوانات في وارسو.


وشاركت ألكسندرا صورها مع الكلب في نزهات طويلة في الغابة عبر حسابها على تطبيق "إنستجرام". لكن ذلك تغير بشكل كبير خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد أن قام بمهاجمتها في وجهها، مما تسبب في إصابات دموية.

وكتبت: "تعرضت لحادث واضطررت إلى اتخاذ أصعب قرار في حياتي. أنا لا أريد أن أكتب عن التفاصيل الآن، لأن أهم شيء بالنسبة لي حماية ما تبقى لي".

وأضافت: "أنا لا أكتب لأزعجك. أنا على قيد الحياة وأعتني بك. أنا لا أستطيع العمل في هذه الحالة الحالية. هناك حالات في الحياة تغيرنا إلى الأبد".

وذكرت أن الملجأ أخفى معلومات عن ماضي الكلب، وقالت: "أخشى أن يصاب شخص آخر لأن لوجان دمر وجهي، عضني عدة مرات، ليس فقط أنا وابنة جارتي ولكن أيضًا زوجة المالك السابق، حتى قبل أن يصل إلى الملجأ"، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ستار".

وأضافت: "أود أن أجد عالم سلوك يعتني به. لا يمكنك إخفاء مثل هذه الحقائق المهمة عن ماضي لوجان. إنه كلب عظيم، لكنه يحتاج إلى رعاية مهنية خاصة".

وقالت أليكساندرا وهي تدافع عن قرارها بإعادة الكلب إلى الملجأ: "كان لوجان مرتبطًا بي للغاية، ولم يكن يريد العودة إلى الملجأ".


وتابعت: "أثناء القيادة إلى المستشفى، كنت أخشى أن تكون هناك عواقب. "لم أكن أعرف ما إذا كان لوجان سينام، أتذكر أنه كان على هذا النحو. خلال الأيام العشرة الأولى، كنت صامتًا، حتى أنني لم أخبر والدي. لكني لن أتمكن من الاعتناء به بعين واحدة عاملة".

وتابعت: "أخبرني المتخصصون أنه قد يكون الأمر أسوأ من ذلك قريبًا. رأيت أن الكلب بدأ يتصرف بشكل مختلف. بعد هذا الحدث كان متوترًا ، ولم يتبع أوامري. حاولت ألا أظهر الخوف، لكنني أعيش وحدي، كنت خائفة".


 

إقرأ ايضا