الشبكة العربية

الجمعة 14 ديسمبر 2018م - 07 ربيع الثاني 1440 هـ
الشبكة العربية

رئيس "أوبك" الأسبق: النفط عند 70 دولارًا قريبًا

أوبك   السعودية
أوبك

قال الرئيس الأسبق لمنظمة الدول المصدرة للبترول "أوبك" الجزائري شكيب خليل، إن النفط سيستقر سعره قرب 70 دولارا لبرميل خام برنت، عقب اجتماع فيينا المرتقب، لافتًا إلى أن هذا السعر يرضي الجميع، سواء الدول المنتجة أو المستهلكة للنفط.

وفي حوره لوكالة الأناضول التركية، أفاد بأن أمريكا استغلت قضية خاشقجي لدفع السعودية نحو خفض الأسعار، وأنه إذا اتجهت السعودية إلى خفض الإنتاج لرفع الأسعار سيقابله رد من الرئيس دونالد ترامب عبر تغريدة سلبية.

وتستضيف العاصمة النمساوية فيينا، حيث مقر "أوبك"، الخميس، اجتماعا لأعضائها للاتخاذ قرار بشأن خفض الإنتاج في 2019 من عدمه.

وتعرضت السعودية لاتهامات بإغراق السوق النفطية وزيادة إنتاجها، ما يترتب عنه انخفاض في أسعار الخام، أملا في موقف داعم لها من الرئيس الأمريكي في قضية مقتل الصحفي جمال خاشقجي، بقنصليتها في إسطنبول، حيث فقدت أسعار النفط 26 دولارًا ما بين مطلع أكتوبر، ومطلع ديسمبر، حيث هوت من 86 دولارًا للبرميل وهو أعلى مستوى منذ خريف 2014، إلى 60 دولارًا بداية الشهر الجاري.

ومن المتوقع أن يشهد اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"، قرارات متعلقة بتقليص إمدادات النفط بعد أشهر من زيادتها، خشية تعرض الأسواق لتخمة المعروض، وتجنب حدوث صدمة بالأسعار.

ولفت إلى أن الأسعار سترتفع قليلا بعد اجتماع فيينا إلى مستوى 70 دولارا ومن المرجح أن تبقى في هذا المستوى خلال 2019، مقابل جملة من الشروط، أولها عدم ارتفاع إنتاج النفط الصخري الأمريكي أكثر مما هو متوقع حاليا؛ بينما الشرط الثاني، عدم تأثر الطلب العالمي بحرب الرسوم الجمركية بين أمريكا والصين الحرب التجارية، والشرط الثالث لبقاء الأسعار في مستوى 70 دولارا، هو عدم تغيير الولايات المتحدة الأمريكية لعقوباتها المفروضة على إيران.

وفي يوليو الماضي، قررت واشنطن فرض رسوم جمركية على واردات سلع صينية بقيمة 200 مليار دولار، بعدما أخفقت مساعي التوصل إلى اتفاق لحل النزاع التجاري بين العملاقين، وخلال قمة العشرين الأخيرة في الأرجنتين، اتفقت واشنطن وبكين على عدم فرض رسوم جمركية لمدة 90 يوما، يتم خلالها إجراء مباحثات ثنائية بين الطرفين.
 

إقرأ ايضا