الشبكة العربية

الجمعة 19 يوليه 2019م - 16 ذو القعدة 1440 هـ
الشبكة العربية

"خاشقجي" مفتاح إدارة أسعار النفط العالمية

خاشقجي
قال محللون، إن مقتل الكاتب الصحفي السعودي "جمال خاشقجي"، تحول إلى أداة في يد الولايات المتحدة لإدارة أسعار سوق النفط العالمية. 
وأضافوا أن عملية الاغتيال التي وقعت داخل قنصلية المملكة بإسطنبول، الشهر الماضي، حولت الرياض إلى منتج مطيع. 
ووفق صحيفة، "نيزافيسيمايا غازيتا" الروسية، فإن طلب واشنطن تخفيضات جديدة في سعر الذهب الأسود، رغم تضرر الرياض وموسكو، يعود إلى أن مفتاح إدارة أسعار النفط بات بيد الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب".
وتزيد المملكة من إنتاجها النفطي، على الرغم من انخفاض الأسعار العالمية، وحاجتها لسعر أعلى يحقق فائضا لموازنتها المالية. 
وتخشى الرياض فرض عقوبات أمريكية على ولي العهد الأمير "محمد بن سلمان"، بسبب اغتيال "خاشقجي"، ولذلك فهي في موقف صعب، وفق تقدير الصحيفة.
ويبدو أن الاتحاد النفطي بين السعودية وروسيا بات شيئا من الماضي، وسيتم بحث صيغة جديدة لسوق النفط في 5 - 6 ديسمبر/كانون الأول المقبل في فيينا في اجتماع البلدان الأعضاء في أوبك.
وتؤكد الخبيرة الاقتصادية "إيليا جارسكي"، عدم وجود نوايا أمريكية جادة لفرض قيود على الرياض، لأنها يمكن أن تعيد البرميل إلى سعر قريب من 90 دولارا أو أكثر.
وفي حين أن ارتفاع سعر النفط جيد بالنسبة للسعودية وروسيا، فإنه على العكس من ذلك، يشكل خطر حدوث تباطؤ في النمو الاقتصادي الأمريكي.
وانخفضت أسعار النفط بشكل كبير من 86 دولارا إلى أقل من 60 دولارا للبرميل، رغم العقوبات الأمريكية التي طالت قطاع النفط الإيراني. 

 

إقرأ ايضا