الشبكة العربية

الأحد 15 ديسمبر 2019م - 18 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

ترامب "غير راض" عن الدولار.. ويحمّل هؤلاء المسؤولية

دولار
عبّر الرئيس الأميركي، دونالد ترامب مجددا، الخميس، عن عدم رضاه بشأن قوة الدولار الأميركي، قائلا إن سياسة مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي) الخاصة بأسعار الفائدة تلحق ضررا بالمصنعين الأمريكيين.

وقال ترامب في سلسلة تغريدات على تويتر: "المستوى المرتفع لأسعار الفائدة لمجلس الاحتياطي الفيدرالي بالمقارنة مع دول أخرى يبقي الدولار مرتفعا وهو ما يجعل من الصعب بشكل أكبر على المصنعين الأمريكيين المنافسة في ساحة متكافئة".
وفي وقت سابق الأربعاء، طالب ترامب الاحتياطي الفيدرالي طرح مزيد من التحفيزات لتعزيز الاقتصاد مع اقتراب انتخابات الرئاسة 2020.
ومع مؤشرات بأن سوق المال الأميركية ستنخفض، بسبب المخاوف الاقتصادية التي أدت إلى انخفاض عائدات السندات في أوروبا والولايات المتحدة، قال ترامب إن البنك وليس الصين، هو العائق الاقتصادي الرئيسي في الولايات المتحدة.
 وأكد ترامب على تويتر أن على البنك "خفض أسعار الفائدة بشكل أكبر وأسرع لوقف هذا التضييق الكمي السخيف الآن".
وتأتي تصريحات ترامب بعد أسبوع من خفض البنك سعر فائدة الإقراض الرئيسية لأول مرة منذ أكثر من عقد.
وأشارت توقعات الأسهم إلى أن سوق المال الأميركية ستستأنف عمليات البيع الكبيرة للأسهم هذا الأسبوع، بسبب تفاقم الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة.
وانخفضت عائدات سندات الخزينة لعشر سنوات، بشكل كبير، بعد أن تحول المستثمرون عن الأصول الأكثر خطورة في مؤشر على تزايد المخاوف من تباطؤ الاقتصاد، وفق ما ذكرت "فرانس برس".
 
 

إقرأ ايضا