الشبكة العربية

الثلاثاء 04 أغسطس 2020م - 14 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

منكر البخاري: محمد ليس سيد المرسلين

منكر البخاري

في تطور جديد على مهاجمة ثوابت الإسلام، وصف المستشار القانوني المثير للجدل أحمد عبده ، والمعروف عنه بإنكاره للسنة، وفي مقدمتها صحيح البخاري ، وصف النبي صلى الله عليه وسلم بأنه ليس " سيد المرسلين".
وكتب في تدوينة له على حسابه في تويتر :" ما معنى أن تقول بأن سيدنا محمد هو إمام الأنبياء أو أنه خير خلق الله أو سيد المرسلين.. أليس ذلك مختلفا لقوله تعالى ": لا نفرق بين أحد من رسله"، متسائلا :"  إلا يكون ذلك مختلفا لقولك أنت " ولا نزي على الله أحدا"..
يذكر أن منكر البخاري كان قد طالب باستتابة الفقهاء على ما اقترفوه من آثام في حق التراث.
وأضاف منكر البخاري أنه لا يجب إظهار الاحترام لأي فقيه إلا بعد أن يجهر بتوبته عن فقه إهدار وطمس آيات الرحمن التي درسها بمعهده  الفقهي مثل قتل المرتد  وتارك الصلاة والأسرى وقتل الزنديق والسحرة والزناة.
وطالبهم بإعلان التوبة عن نكاح الصغيرة، وإرضاع الكبير مع الإيمان بالتطور الحضاري والإنساني.
وأوضح أن ثقتنا الكبيرة بالفقهاء وبالسلف حجزت عقولنا عن العمل فكنا سببا في تسهيل مهمة إبليس لإفساد الفقه الإسلامي ودخلت الدموية والخرافة فصارت من الشريعة بينما نحن غافلون ونفرط بالثقة  بالفقهاء، بحسب مزاعمه.
وتابع : لم نترك فرصة للإسلام  ليعرض نفسه عرضا صحيحا بالقرآن إلا وقمنا بتشويهها بما نملكه من سوء الفقه ودموية منسوبة زورا للنبي ويقال بأن اسمها السنن.
كما زعم منكر البخاري أن الفقهاء صنعوا من ديننا الإسلامي مسخا شيطانيا لتشويه الإسلام السماوي  ولتسويق تعاليم إبليس في قتل الناس باسم الإسلام وارتكاب الفواحش باسم الدين.. مثل إجماعهم على  جواز نكاح الطفلة الرضيعة وإرضاع الكبير، مضيفا لقد بدلوا دين الله وفرقوا كلمة المسلمين
وأشار إلى أن الفقهاء قالوا بأن كل الصحابة عدول ،والله قال "  وممن حولكم من الأعراب منافقون ومن أهل المدينة مردوا على النفاق لا تعلمهم نحن نعلمهم سنعذبهم مرتين ثم يردون إلى عذاب عظيم".




 

إقرأ ايضا