الشبكة العربية

الخميس 27 فبراير 2020م - 03 رجب 1441 هـ
الشبكة العربية

بالفيديو..

عضو هيئة كبار العلماء: " صدق الله العظيم" بدعة

المنيع

قال الشيخ "عبدالله المنيع"، عضو هيئة كبار العلماء، والمستشار بالديوان الملكي السعودي، إن كلمة " صدق الله العظيم " تكون بدعة، وذلك عند ختم قراءة سور القرآن الكريم.
وأضاف الشيخ عبدالله خلال استضافته في برنامج " فتاوى" الذي يذاع على قناة السعودية، إن كلمة  "صدق الله العظيم" صحيحة، ولكن قولها عند ختم قراءة سور القرآن الكريم "بدعة".
وأوضح المنيع أننا نحن نتبع سنة الرسول صلى الله عليه وسلم، والرسول والصحابة كانوا لا يختمون قراء أي سورة أو بعض سورة من القرآن بكلمة صدق الله العظيم.
يذكر أن مفتي السعودية السابق الشيخ عبدالعزيز بن باز كان قد أفتي حينما سئل " هل قول صدق الله العظيم جائز عند الانتهاء من قراءة القرآن الكريم؟"
فأجاب بن باز : اعتاد الكثير من الناس أن يقولوا: صدق الله العظيم عند الانتهاء من قراءة القرآن الكريم وهذا لا أصل له، ولا ينبغي اعتياده بل هو على القاعدة الشرعية من قبيل البدع إذا اعتقد قائله أنه سنة، فينبغي ترك ذلك وأن لا يعتاده لعدم الدليل.
 وأما قوله تعالى: "قُلْ صَدَقَ اللَّهُ" فليس في هذا الشأن، وإنما أمره الله،  أن يبين لهم صدق الله فيما بينه في كتبه العظيمة من التوراة وغيرها، وأنه صادق فيما بينه لعباده في كتابه العظيم القرآن، ولكن ليس هذا دليلا على أنه مستحب أن يقول ذلك بعد قراءة القرآن أو بعد قراءة آيات أو قراءة سورة؛ لأن ذلك ليس ثابتًا ولا معروفًا عن النبي، ولا عن صحابته رضوان الله عليهم.

شاهد:

قال الشيخ "عبدالله المنيع"، عضو هيئة كبار العلماء، والمستشار بالديوان الملكي السعودي، إن كلمة " صدق الله العظيم " تكون بدعة، وذلك عند ختم قراءة سور القرآن الكريم.
 

إقرأ ايضا