الشبكة العربية

الثلاثاء 20 أكتوبر 2020م - 03 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

عزل خطيب المسجد الأموي.. وصف طوابير البنزين بـ" رحلات ترفيهية"

مأمون رحمة
أعلنت وزارة الأوقاف السورية على موقعها في فيسبوك  أن الخطابة في الجامع الأموي الكبير ستصبح اعتبارا من الجمعة القادمة بالتناوب بين كبار علماء دمشق.
وكانت صفحات ومواقع سورية تداولت الخبر، مشيرة إلى أن السبب المباشر لإعفاء رحمة، كانت خطبته الأخيرة يوم الجمعة الفائت، التي أثارت كثيرا من الانتقاد والسخرية.
من جانبه سخر العميد ركن أحمد رحال على حسابه في تويتر من خطيب المسجد الأموي قائلا : " انتهاء مفعول العواء الذي كان يطلقه شبيح المسجد الأموي بدمشق مأمون رحمة, فقد تم عزله عن الخطابة بأمر من وزير الأوقاف الأسدي وهذا هو مصير كل من يعمل مع عصابة الأسد, له مدة ثم تنتهي صلاحيته حتى بشار الأسد يبدو أن صلاحيته قاربت على النهاية.
وكان رحمة قد وصف ساعات الانتظار الطويلة على طوابير محطات الوقود بـ" رحلة ترفيهية".
وأضاف خلال خطبة له في المسجد الأموي أن مشاهدة الناس على محطات الوقود، وهم يضيفون بعضهم الطعام والشراب والحلوى، ويقيمون على خدمة بعضهم، يعكس روح المحبة  التي ازدادت، بالإضافة إلى روح التعاون وهي ظواهر تدفع إلى الفرح والسرور.
وجاءت خطبته في ظل أزمة الوقود التي تعيشها مناطق سيطرة النظام، والتي تعتبر من أكبر أزمات الوقود التي مرت بها سوريا.
ويعتبر رحمة من أكبر المؤيدين لسياسة النظام، حيث تتضمن خطبه  دائما في المسجد الأموي شتم المعارضين ووصفهم بالإرهابيين.
وطالب رحمة الأهالي بالوقوف إلى جانب الحكومة وتحمل الأزمات المعيشية في سوريا، وذلك لتحقيق الأمن والاستقرار.
 

إقرأ ايضا