الشبكة العربية

الجمعة 19 يوليه 2019م - 16 ذو القعدة 1440 هـ
الشبكة العربية

ظهور مفاجيء لـ "محمد جبريل" في باريس.. ما السبب

محمد جبريل

نشر محمد جبريل الداعية الإسلامي وإمام مسجد عمرو بن العاص السابق عدة صور له في باريس .
وكتب جبريل على حسابه في تويتر : " ما أجمل الحب فى الله وزيارة الأحباب الكرام فى باريس .. اللهم احفظنا وأهل القرآن ومن أحبنا فى الله بما حفظت به كتابك الكريم".
وتظهر صور جبريل بالاقتراب من حلول شهر رمضان المعظم، على ما يبدو أنه سيكون من برنامجه الرمضاني أنه سيكون خارج البلاد.
وتفاعل متابعو ومحبو جبريل مع تدوينته ، حيث كتب أحد متابعيه : " كان نفسى نشوفك فىً الكويت"، وكتب آخر : " ربنا يحفظك شيخنا الكريم".
يذكر أن جبريل كان قد كشف عن قرب عودته للإمامة في مسجد عمرو بن العاص في القاهرة بعد غياب دام سنوات.
ويأتي ذلك بعد أن منع من الصلاة في المسجد كما اعتاد خلال شهر رمضان من كل عام، حيث يكتظ أقدم مسجد في مصر بعشرات الآلاف من المصلين.
وقد منع جبريل من الإمامة بقرار من وزارة الأوقاف المصرية، عام 2015، عندما دعا خلال دعاء ليلة القدر، على "الظالمين"، بدعوى أنه أول توظيف الدعاء في شأن سياسي.
كما منع من السفر قبل أن يحصل على حكم قضائي سمح له بمغادرة البلاد، وفي ديسمبر الماضي، حيث قال في بيان عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "أعلن عن تبرعي بمبلغ 3 ملايين جنيه نقدا (168 ألف دولار أمريكي) لصندوق تحيا مصر حبا وطواعية، مشاركة مني في تنمية بلدي الغالي على قلبي".
ولم يسلم جبريل من انتقادات وتساؤلات على صفحته بشأن هذا الموقف المفاجئ، الذي يأتي بعد تضييقات واجهها.
ووجه جبريل نصيحة لقراء القرآن قائلاً "تعلمت أن القرآن لا يحب شريكاً في قلب الإنسان، وكفى به نعمة، وأدعو الله أن يحفظنا وإياكم والبلاد والعباد من جميع الفتن والمحن وجميع البلايا، ما ظهر منها وما بطن".


 


 

إقرأ ايضا