الشبكة العربية

الإثنين 10 أغسطس 2020م - 20 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

شيخ الأزهر ينعي "طبيب الغلابة" بعبارات مؤثرة

محمد-مشالي-وفاة-طبيب-الغلابة-المصري-عن-عمر-ناهز-76

نعى الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، الطبيب المصري الدكتور محمد مشالي، المعروف بـ"طبيب الغلابة"، الذي توفي توفي فجر الثلاثاء عن عمر يناهز 76 عاما، إثر وعكة صحية مفاجئة.

وكتب الطيب عبر حسابه على موقع "فيس بوك": "رحم الله طبيب الغلابة الدكتور محمد مشالي، وأسكنه فسيح جناته، ضرب المثل في الإنسانية، وعلم يقينًا أن الدنيا دار فناء، فآثر مساندة الفقراء والمحتاجين والمرضى، حتى في آخر أيام حياته، فاللهم اخلف عليه في دار الحق، وأنزله منزلة النبيين والصديقين والشهداء. إنا لله وإنا إليه راجعون".

ومشالي، طبيب مصري من مواليد عام 1944، تخرج في كلية طب جامعة القاهرة عام 1967، ولقبته وسائل إعلام محلية وأجنبية بـ"طبيب الغلابة".

وكرس الراحل حياته في خدمة المرضى الفقراء؛ وكان يقدم الكشف بعيادته في مدينة طنطا، بـ 5 جنيهات، كما كان يشتري العلاج على نفقته الخاصة للمرضى المحتاجين.

وعن اللحظات الأخيرة في حياته، قال هاشم القماش، سكرتير عيادة مشالي، إن الأخير كان من أهم أمنياته أن يظل يخدم الغلابة حتى آخر يوم في حياته، والله قد حقق أمنيته؛ حيث ظل يعمل في عيادته واستقبل مرضاه بشكل طبيعي حتي التاسعة من مساء الأحد الماضي.

وأضاف، لصحيفة "الوطن"، أن عيادة طبيب الغلابه لأول مرة تغلق الإثنين بعد شعورة بإرهاق، ورفض نجله وزوجته ذهابه إلى العيادة، وطلبا منه الراحة، حتى توفى في الساعات الأولى من صباح اليوم.

ولفت "القماش" إلى أن وصية مشالي قبل وفاته هي أن تستمر أعمال الخير إلى الغلابة من خلال أسرته وأبنائه. 
 

إقرأ ايضا