الشبكة العربية

الإثنين 20 مايو 2019م - 15 رمضان 1440 هـ
الشبكة العربية

رأي غير متوقع من فيصل القاسم حول تراجع "القرني" و "المغامسي" عن أفكارهما: أشفق عليهم

فيصل القاسم
واصل الإعلامي السوري فيصل القاسم حديثه عن المشايخ الذين تراجعوا عن أرائهم الفترة الأخيرة وعلى رأسهم الداعية السعودي عائض القرني و نظيره المغامسي.

وقال "القاسم" في تغريدة عبر "تويتر": "كم أشفق على شيوخ الفول اوبشن الذين تدفعهم حكوماتهم للترويج لخزعبلات دينية متطرفة خدمة لأغراض سياسية مرحلية قذرة ثم تجبرهم على التخلي عن تلك الخزعبلات لاحقاً بعد أن تكون قد أدت غرضها".

وأضاف: "ما أتعس شيوخ المباحث والمخابرات، فهم كالسعادين يتأرجحون من الشمال الى اليمين".

وكان "القاسم" علق منذ فترة على هذا الموضوع قائلا: ""شيوخ الفول أوبشن .. حسب الطلب.. أرادوهم في الماضي متطرفين ومتعصبين حسب الحاجة وعندما انتفت الحاجة إلى التطرف طلبوا منهم أن يصبحوا رقاصات .. فاعتذر مشايخ الفول أوبشن عن ماضيهم المتطرف .. ورقصني يا جدع".

و كان "القرني" قدم اعتذاره أيضا عن كونه أحد مشايخ "الصحوة" الإسلامية مطلع ثمانينات القرن الماضي.

واعتبر القرني أن "الصحوة" التي أعلن ولي العهد محمد بن سلمان قبل نحو سنتين نهايتها، كانت تخالف السنة في بعض معتقداتها.
 

إقرأ ايضا