الشبكة العربية

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019م - 22 ربيع الأول 1441 هـ
الشبكة العربية

شاهد..

تطور جديد.. المغامسي: الفاروق عمر لم يقتل بمؤامرة فارسية

المغامسي

قال الداعية السعودي صالح المغامسي إمام وخطيب مسجد قاء بالمدينة المنورة إن الفاروق عمر لم يقتل بؤامرة فارسية.
وأضاف من خلال مقطع فيديو من برنامج " الأبواب المتفرقة"، الذي يذاع على فضائية mbc1 أن أبا لؤلؤة المجوسي قاتل الفاروق عمر كان من الفرس، ولكن لم يكن إقدامه على قتل عمر بمؤامرة فارسية.
وعن تفاصيل الواقعة يقول المغامسي إن أبا لؤلؤة المجوسي وقع رقيقا – أي عبدا- لدى الروم، وذلك عقب حرب قامت بين الفرس والروم، حيث دخل المسلمون لاحقا في حرب مع الروم، وتم أسره ودخوله إلى المدينة المنورة كنوع من السبي والرقيق.
وتابع قائلا: إن الفاروق عمر بصفته حاكم المسلمين في ذلك الوقت كان يرى وفق حسه الأمني أنه لا يجب أن يكثر من دخول الرقيق إلى المدينة المنورة باعتبارها عاصمة اتخاذ القرار السياسي في ذلك الوقت.
وأشار المغامسي إلى أن الصحابي الجليل العباس بن عبد المطلب- عم النبي صلى الله عليه وسلم- كان يكثر من شراء ودخول الرقيق في ذلك الوقت، فدخل ابو لؤلؤة المجوسي وفق هذه الرؤية، حيث كان عبدا للصحابي المغيرة بن شعبة.
وأوضح أن ابا لؤلؤة المجوسي كان يعمل في صناعة الحدادة والنجارة، حيث كان معروفا عنه صناعة الرحى- التي تطحن الطحين- ، وأنه ازداد حنقه بسبب فتح المسلمين لفارس، فاتخذ القرار بقتل عمر بمفرده وليس مؤامرة، وفق الرواية المنصفة للتاريخ، بحسب ما يرى المغامسي.

 


 

إقرأ ايضا