الشبكة العربية

السبت 07 ديسمبر 2019م - 10 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

يختطف فتاة ويسلبها عذريتها.. وبعد القبض عليه يعرض الزواج عليها

viol-dune-femme-Sfax-tunisie

وجه قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمدينة "آسفي" المغربية، لشاب في الثلاثينات من عمره، تهم الاختطاف والاغتصاب والإيذاء العمدي.

وأجهش المتهم بالبكاء أمام قاضي التحقيق، إثر توجيه الاتهامات له وحبسه على ذمة التحقيقات، مبديًا استعداده للزواج من الضحية مقابل تنازلها عن ملاحقته قضائيًا.

ونقلت صحيفة "الصباح" المغربية عن مصادر مقربة أن المتهم (متزوج وأب لأطفال) يعاني اضطرابات نفسية.

وتعود تفاصيل هذه القضية التي استأثرت باهتمام الرأي العام المحلي، إلى يوم الخميس قبل الماضي، بعدما توجهت فتاة قاصر تبلغ من العمر حوالي 17 سنة، إلى "الدرك الملكي" بمركز "بوكدرة"، للإبلاغ بتفاصيل الواقعة.

إذ كشفت للمحققين تفاصيل ساعات من الجحيم قضتها بين يدي الجاني، الذي اعترض طريقها بأحد أحياء "اليوسفية"، وأشهر سكينًا في وجهها، مهددًا إياها بمرافقته، إذ انصاعت له مرغمة أمام تهديداته، قبل أن يصطحبها إلى منطقة معزولة وهناك مزق سروالها وتبانها، واغتصابها عنوة، قبل أن يعتدي عليها ضربا، وأتلف شريحة هاتفها، مهددًا إياها بالقتل إن لم تنصع لرغباته الجنسية، حسب أقوالها.

وبعد مرور ساعة، قرر المتهم التخلص من الضحية – بعد الاعتداء عليها- إذ ألقى بها في قارعة الطريق، وغادر عائدًا نحو "اليوسفية"، فيما ظلت الضحية تستعطف سائقي السيارات المارة قصد إيصالها إلى أية جهة أمنية، قبل أن يرق قلب أحد الشباب، الذي دلها إلى مركز الدرك الملكي بـ "بوكدرة".

ونقلت عناصر الدرك الملكي ببوكدرة، الضحية إلى المستشفى، لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة، قبل أن يتم الاستماع إليها مجددًا.

إذ دلت المحققين على الأوصاف الكاملة للمتهم، الذي رفض الاستسلام ودخل معهم في مواجهات مع القوة التي تحركت للقبض عليه، ما تطلب تعزيزات شرطية، قبل أن يتم شل حركته، وإيقافه ونقله نحو المركز القضائي للدرك الملكي.

إذ جرى مواجهته بالضحية التي تعرفت عليه، وتم الاستماع إليه في محضر رسمي، ووضعه رهن الحبس الاحتياطي بتعليمات من النيابة، التي أحالته بدورها إلى قاضي التحقيق الذي أمر بحبسه احتياطيًا في انتظار إجراء التحقيق التفصيلي.
 
 

إقرأ ايضا