الشبكة العربية

الأربعاء 18 سبتمبر 2019م - 19 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

علقة موت لمصريين في الكويت ووفاة آخر غرقًا

الشرطة الكويتية

اقتحم ثلاثة أشخاص محل هواتف وانهالوا بالضرب على مصريين يعملان في المكان وغادروا.
وزوّد المجني عليهما باسم أحد المعتدين وجارٍ ضبطه لكشف هويتي شريكيه واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.
ووفق مصدر أمني، فإن «مصريين يعملان في أحد محلات الهواتف قصدا أحد المخافر وأبلغا بأنهما اختلفا مع زبون دائم يعرفان اسمه، فخرج من المحل وعاد بعد وقت قصير وبرفقته شخصان مجهولان وانهالوا عليهما بالضرب. وبعد أن أنهوا اعتداءهم هربوا من المكان وتواروا عن الأنظار».
وأفاد مصدر أمني لصحيفة «الراي» بأن «الشاكيين زوّدا رجال الأمن باسم الشخص المتهم، وعلى الفور تم تسجيل قضية بالواقعة أحيلت إلى رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية للبحث عنه وضبطه وكشف هويتي شريكيه لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم».
فيما سجّل مصري بالكويت قضية سرقة بحق لص قام بكسر سيارته أمام مسجد واستولى على حقيبة تحتوي على هاتف ذكي ومحفظة نقود وبطاقات مدنية.
المصري، الذي خرج من صلاة العشاء في أحد المساجد، فوجئ بتعرّض زجاج سيارته للكسر، وفقدان حقيبة صغيرة تحتوي على هاتفه الذكي ومحفظة نقوده والتي تحتوي على مبلغ مالي وبطاقات مدنية وبنكية، فقصد على الفور أحد مخافر البلاد وروى لرجال الأمن الواقعة التي حصلت معه.
وقالت صحف محلية إن «رجال الأمن سجلوا قضية سرقة وأحالوها إلى رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية للبحث والتحري عن اللص الذي استهدف الضحية واستولى على متعلقاته الشخصية تمهيداً لضبطه وإحضاره على ذمّة القضية لاتخاذ الإجراءات القانونية بشأنه».

على الجانب الآخر أحيلت جثة مصري إلى الطب الشرعي إثر وفاته غرقاً في مسبح إحدى المدارس الكائنة في منطقة الصباحية ليل أول من أمس وجارٍ التحقيق في ملابسات دخوله إلى المسبح.
وكان بلاغ حول واقعة غرق المصري ورد إلى غرفة عمليات وزارة الداخلية، فانتقل إلى الموقع رجال أمن الأحمدي وفنيو الطوارئ الطبية، وبمجرد دخولهم إلى الموقع تم فحص الشخص، فتبيّن أنه فارق الحياة.
رجال الأمن انتدبوا الأدلة الجنائية، حيث تمت معاينة الجثة ورُفعت وأحيلت إلى الطب الشرعي في الوقت الذي سجل فيه رجال الأمن قضية غرق ووفاة.
واستغرب المصدر الأمني من دخول الشاب المتوفى إلى مسبح المدرسة مساءً، حيث تم التحقيق مع حارس المدرسة في ملابسات الواقعة لمعرفة سبب سماحه للشاب بالدخول إلى المسبح، وتم إخطار المسؤولين في وزارة التربية عن الواقعة.
وقال مصدر تربوي وفق صحيفة «الراي» إن «هناك إجراءات اتخذت بحق الحارس الذي سمح للشاب المصري بالدخول إلى مسبح المدرسة، وهذا ما يعتبر تجاوزاً، حيث تمت مخاطبة الشركة التي يتبع لها الحارس وتم إنهاء خدماته واستبعاده من الخدمة».
وزاد المصدر بأنه «لا تزال التحقيقات جارية بخصوص الواقعة، وسيتم اتخاذ إجراءات قانونية بخصوص القضية المسجلة بهذا الشأن».
 

إقرأ ايضا