الشبكة العربية

الثلاثاء 10 ديسمبر 2019م - 13 ربيع الثاني 1441 هـ
الشبكة العربية

تهز مصر.. يخطفون سيدة ويغتصبونها لمدة ساعة كاملة في الزراعات

اغتصاب

جريمة بشعة شهدتها مركز الإبراهيمية بمحافظة الشرقية، حيث اتفق 3 ذئاب بشرية على البحث عن فريسة ينهشون لحمها، حتى وقعت أعينهم على سيدة بسيطة تستقل توك توك بصحبة طفليها، فتمكنوا من اعتراض التوك توك وإنزالها منه بالقوة والاعتداء على السائق وتقييده، ولم يرحموا توسلاتها أو سماع صراخ طفليها الصغار، وراحوا يغتصبونها بكل قوة تحت تهديد السلاح لمدة ساعة كاملة رغم مقاومتها لهم. 

المجنى عليها رفضت الانصياع لغريزة المتهمين الثلاثة، ولكن تحت تهديدها بطفلها والاعتداء عليها بالضرب خارت قواها واستسلمت لرغبتهم المتوحشة.. تفاصيل الجريمة التى أثارت غضب أهالى مركز الإبراهيمية سردتها تحقيقات النيابة ومحضر الشرطة واعترافات المتهمين. 

البداية عندما خرجت المجنى عليها "علياء ع م ع" ربة منزل من منزلها فى الساعة الثانية عشر مساء بصحبة ابنتها 4 سنوات، وطفلها الرضيع سنة، للكشف على ابنتها بعد إصابتها بارتفاع فى درجات الحرارة، وقررت التوجه إلى مستشفى الإبراهيمية فاستقلت توك توك من أمام منزلها وطلبت منه التوجه بهم إلى المستشفى، ولكن خلال سير التوك توك فوجئت بـ 3 أشخاص يعترضون طريقهم، وطلبوا من السائق التوقف وأمسكوا يدها وطلبوا منها النزول، لكنها قاومتهم ورفضت، وعندما حاول السائق إنقاذها اعتدوا عليه بالضرب وقيدوه، وارتفعت أصوات صراخ الطفلين لكن المتهمين لم يرحموا توسلات السيدة المجني عليها بأن طفلتها مريضة، وتناوبوا اغتصابها فى إحدى الزراعات. 

قالت المجنى عليها فى التحقيقات إنها فوجئت بالمتهمين خلال استقلال التوك توك باعتراضهم وإنزالها بالقوة منه، وأنها قاومتهم بعد أن شاهدت نظراتهم لها وظل طفليها يصرخان ولكن تحت التهديد والاعتداء عليها بالضرب خارت قواها وقام المتهمون باغتصابها لمدة ساعة.

وتابعت المجنى عليها أنها قاومت بكل قوة المتهمين حتى تم تهديدها بإيذاء رضيعها، وتم الاعتداء عليها جنسيا وهى تحمل طفلها على ذراعيها وبعدها هرب المتهمون، فتمالكت أعصابها حتى خرجت إلى الطريق الرئيسى واستغاثت بأحد الأشخاص وطلبت منه التوجه معها إلى قسم الشرطة لتحرير محضر. 

وقال سائق التوك توك إنه فوجئ بالمتهمين يعترضون طريقه فى أحد الشوارع الخالية من المارة، وعقب توقفه قاموا بإنزال المجنى عليها، وعندما تدخل اعتدوا عليه بالضرب، وقاموا بتقييده بالحبال واختطفوها إلى الزراعات وتركوا الطفلة المريضة معه فى التوك توك. 

وكان اللواء عاطف مهران مدير أمن الشرقية تلقى إخطارا من العميد عمرو رؤوف مدير المباحث الجنائية يفيد بقيام 3 متهمين مجهولين بالاعتداء جنسيا على ربة منزل خلال توجهها لمستشفى الإبراهيمية، وقطعوا الطريق على التوك توك الذى تستقله.

تم تشكيل فريق بحث قاده العقيد أسامة ربيع مفتش مباحث مركز شرطة الإبراهيمية، والرائد أحمد غالب رئيس مباحث المركز وبعرض صور المشتبه فيهم تم التوصل إلى أحد المتهمين، وتم إعداد مأمورية لضبط "محمد ف إ" سبق اتهامه فى قضية حيازة مواد مخدرة، وبمناقشته اعترف بارتكاب الجريمة بصحبة كل من "محمد إ" بائع خردة، و"كريم ع" عاطل، وتمكن النقيب عبد الرحمن الظواهرى معاون مباحث القسم من ضبط المتهمين، وبمواجهتهم اعترفوا باغتصاب المجنى عليها وارتكاب الواقعة، وأمرت النيابة بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات وأمرت النيابة بعرض المجنى عليها والمتهمين على الطب الشرعى.
 
 

إقرأ ايضا