الشبكة العربية

الأحد 16 ديسمبر 2018م - 09 ربيع الثاني 1440 هـ
الشبكة العربية

بالفيديو.. مسئول بالآثار:

«الفيلم الإباحي مجرد "هزار".. ويجب استخدامه بطريقة إيجابية»

الفيلم الإباحي مجرد هزار

"ما حدث لن يكون الأول ولا الأخير..ويجب أن نستخدمه بطريقة إيجابية".. كان هذا تعليق الدكتور مجدي شاكر، كبير الأثريين بوزارة الآثار، علي  الفيلم الإباحي للمصور الدنماركي أندرياس هيفيد، والذي صوره مع صديقته أعلى هرم "خوفو" في منطقة الأهرامات.
وأضاف "شاكر"، في مداخلة هاتفية مع برنامج "صباح الورد"، على فضائية "ten "، أن "السياح لديهم هوس بالآثار المصرية، خاصة الأهرامات، فولاية أمريكية بها أكثر من 6 ملايين نسمة تأتي إلى مصر لتتعبد بالملك "خوفو"، الذي لم يكشف عن جميع الأسرار حوله، فلا يوجد له سوى تمثال 6 سم.
 وعن تبريره للفيلم الإباحي أكد أنه من الصعب تأمين منطقة مثل الأهرامات بما يمنع حدوث مثل هذا، مضيفا أن ما حدث لن يكون الأول ولا الأخير، لأن المنطقة المحيطة بالأهرامات بها مئات الأفدنة، وتحتوي عددًا كبيرًا من المقابر، و11 هرمًا صغيرًا للملكات، مطالبا باستخدام ما الفيلم "بطريقة إيجابية، توضح أن الحضارة المصرية ما زالت جاذبة للسياح.
كما وصف الفيلم بأنه ما هو إلا نوع من الهزار "البايخ"، قائلاً إن هناك قرارًا بمنع تسلق الأهرامات، في حين إنه كان في ثمانينيات القرن الماضي كانت تجرى مسابقات لصعوده، لكن القانون جرم هذا الأمر.
يأتي هذا عقب عاصفة من الجدل أثارها مقطع الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، وفجر تساؤلات حول الإجراءات الأمنية بالمنطقة الأثرية.
وعقب موجة الجدل قام  المصور الدنماركي أندرياس هيفيد، بحذف مقطع الفيديو والصور التي تتضمن مشاهد إباحية، والتي قال إنه صورها مع صديقته على هرم خوفو في منطقة الأهرامات.
وكان هيفيد قد  تسلل إلى الأهرامات ليلاً مع صديقته، وقام بتصوير المقطع الإباحي، بحسب قوله.
ويفضل "هيفيد"، تصوير أعماله الإباحية، في الأماكن الغريبة، مثل المباني ذات الارتفاعات الشاهقة، أو الأنفاق الموجودة تحت الأرض، أو المباني المهجورة، أو المناطق الأثرية وأبرز الأماكن التي زارها، والتقط فيها صورًا هي مفاعل "تشيرنوبل"، والذي دخله بطريقه غير قانونية.
كما يمتلك موقعا خاصا به، ينشر خلاله صوره، إلى جانب حساب بموقع "Flickr " للصور، ينشر فيه صوره من كل بلاد العالم التي يسافر إليها ليستلق قممها.
وأكد بيان لوزارة الآثار، أن التحقيق بالواقعة جار حاليًا، في حين قال مصدر بوزارة الآثار إنه "تم التحقق من شخصية السائح وشريكته، فيما يجري التحقيق في كيفية تسلقهما للهرم".
وكان خالد العناني، وزير الآثار، قد قرر إحالة مذكرة للنائب العام بشأن ما تم تداوله ونشره مساء الخميس الماضي  عن فيلم فيديو قصير يصور شخصين أجنبيين يتسلقان الهرم ليلاً، ثم وضع صورة لهما مخلة للآداب العامة، وذلك للتوجيه للتحقيق في الأمر للوقوف على الحقيقة واتخاذ الإجراءات اللازمة.

الفيديو:

 

إقرأ ايضا