الشبكة العربية

السبت 31 أكتوبر 2020م - 14 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

وفاة صاحب "حالة حوار" في مصر.. هكذا رد على المطالبين بالديمقراطية

resize

توفى صباح الثلاثاء، الكاتب الصحفي المصري، عمرو عبدالسميع، بعد صراع مع المرض.

كان عبدالسميع تعرض لوعكة صحية في الأيام الماضية، حيث كان يعانى من مشاكل فى القلب ومشاكل صحية أخرى انتقل على إثرها إلى المستشفى.

وعبدالسميع أحد كتاب جريدة "الأهرام" الحكومية، والذي يكتب بها زاوية "حالة حوار" يكتبه يوميًا منذ سنوات. وكان يقدم في السنوات الأخيرة من حكم الرئيس الأسبق حسني مبارك برنامجًا يحمل الاسم نفسه.

وكانت الهيئة الوطنية للصحافة تمنت الشفاء للكاتب، إثر مروره أزمة صحية حرجة، إلا أنه وافته المنية صباح اليوم.

ومن المقرر أن تقام صلاة الجنازة عليه بمقابر العائلة أول طريق السويس.

ويعرف عبدالسميع بكونه واحدًا من أبرز الوجوه الإعلامية التي دعمت نظام الرئيس الأسبق حسني مبارك، ومن الداعمين لتوريث السلطة لنجله الأصغر جمال، قبل أن توأد ثورة 25يناير 2011 هذا المخطط.

وكان يتهكم على المطالبين بتطبيق الديمقراطية، بقوله: "وكثيرة تلك الممارسات التي باتت تجعر - بعلو الصوت - عن الديمقراطية بينما هي ابنة شرعية لمؤسسة القهر والاستبداد، تقوم على نفي الآخر، أو الإضرار بحياة الناس، أو تغتصب المفهوم، - هي الأخرى - لتحوله إلى شيء أقرب إلى الفوضى والسفالة أحيانًا".

 

إقرأ ايضا