الشبكة العربية

الخميس 24 سبتمبر 2020م - 07 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

نهاية العشق الحرام.. هددته بفضحه فقتلها وابنتها

10194665091567359540

شهدت محافظة سوهاج (جنوبي مصر) مقتل امرأة وابنتها الطفلة على يد عشيقها، خوفًا من الكشف عن تفاصيل علافتهما الآثمة لزوجته.  

واعترف المتهم بقتله لعشيقته وطفلتها خنقًا، وإلقاء جثتيهما في نهر النيل، مبررًا قتلها بأن "بيتي كان هيتخرب، فقتلتها هي وبنتها كمان، عشان هددتني بالفضيحة قدام مراتي".

وجاء ذلك بعد أن هددته بفضحه لدى زوجته، بسبب وجود خلافات بينهما تعود إلى ما قبل 5 سنوات.

وأضاف في التحقيقات: "قلت خلاص السر هتبلعه الميه، وهيموت للأبد بس فوجئت بالشرطة في البيت، بعد 5 أيام بس من الجريمة".

وجهت النيابة إلى الجاني تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار، لقتله عشيفته وطفلتها البريئة البالغة من العمر 10 سنوات.

وفي التفاصيل التي نشرتها صحيفة "الوطن"، فقد تلقت أجهزة الأمن بلاغًا بالعثور على جثتى "سيدة، وابنتها مُبلغ بغيابهما، ملقاتين في نهر النيل بمركز المراغة. وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة "عامل"، تم ضبطه، وبمواجهته، اعترف بسابقة ارتباطه بالمجنى عليها، ونظرًا لوجود خلافات بينهما، عقد العزم على التخلص منها.

وقال إنه استدرجها واصطحبها وابنتها لإحدى المناطق المتاخمة بدائرة مركز شرطة سوهاج، مستقلين سيارة ربع نقل "ملكه"، وأجهز عليهما بالخنق بإستخدام حبل فأودى بحياتهما، ثم لف جثتيهما ووضعهما داخل السيارة، وتخلص منهما بإلقائهما في نهر النيل.
 

إقرأ ايضا