الشبكة العربية

الخميس 24 سبتمبر 2020م - 07 صفر 1442 هـ
الشبكة العربية

قتلة ومغتصبون.. 200 سجين يهربون عراة من السجن

1_More-than-200-prisoners-have-escaped-from-a-jail-in-north-east-Uganda-officials-say-bringing-the-l

هرب أكثر من 200 سجين عارٍ من سجن في أوغندا، بعد أن تغلبوا على حارسهم، وتحلصوا من زي السجن الأصفر حتى لا يسهل اكتشافهم.  

تبحث القوات في شمال شرق البلاد عن النزلاء الذين اقتحموا مستودع أسلحة وجردوا من ملابسهم، وفروا إلى منطقة برية نائية بعد الهروب من السجن.

تبع ذلك معركة بالأسلحة النارية، قُتل خلالها ثلاثة أشخاص على الأقل - جندي واثنان من بين 219 فارًا - بحسب العميد، فلافيا بيكواسو المتحدثة باسم الجيش.

وقع الحادث بعد ظهر الأربعاء بالقرب من ثكنات الجيش في منطقة موروتو، أكبر بلدة في كاراموجا، وهي منطقة مضطربة لها تاريخ من سرقة الماشية والعنف باستخدام الأسلحة النارية.


وقالت بيكواسو "تغلبوا على آمر السجن الذي كان في الخدمة". وأشارت إلى أن السجناء مجرمون "متشددون" سُجنوا لارتكابهم جرائم تتعلق بسرقة الماشية في المنطقة، لافتة إلى أن بينهم قتلة ولصوصًا ومغتصبين.

وذكرت أنهم خلعوا ملابسهم لتجنب رصدهم وهم يرتدون بذلاتهم المميزة، وركضوا إلى سفوح جبل موروتو، وهي منطقة قليلة السكان.

وقالت المتحدثة: "المطاردة مستمرة"، وحذرت من أن النزلاء الهاربين قد يقتحمون المنازل المحلية بحثًا عن ملابس.


يعد هذا ثالث هروب من السجن في أوغندا منذ تفشي فيروس كورونا في مارس مع مخاوف من تأخر الإصابة بالفيروس في الزنازين الضيقة.

ارتفع العدد الإجمالي للسجناء في أوغندا بنسبة 10 في المائة إلى 65 ألف شخص في الأشهر الخمسة حتى أغسطس، حسب مصلحة السجون.

ويعزو مراقبون الزيادة إلى حملة ضد الأشخاص الذين ينتهكون حظر التجول وقيود السفر بسبب فيروس كورونا.
 

إقرأ ايضا