الشبكة العربية

الثلاثاء 07 يوليه 2020م - 16 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

فيديو صادم| يشعل النار في رجل مشرد بعد مشادة بينهما


كشفت الشرطة البريطانية عن مقطع فيديو لرجل يقوم بسكب البنزين على رجل مشرد وإضرام النار فيه أثناء نومه.

ويعود الحادث إلى ليلة رأس السنة الماضية، حين قام ديفيد وير (53 عامًا) بسكب البنزين على الرجل المشرد، توماس سميث وأضرم فيه النار.

وبرر الجاني، جريمته الشنيعة بأن سميث (30 عامًا) "ألقى به" قبل 24 ساعة من ارتكاب الحادث، عندما اشتبه في أنه تعرض للسرقة من قبل وير وزميله خارج مطعم ماكدونالدز في وسط مدينة لوتون، شمال لندن.

ويقول الضحية إن "وير" كان يحاول قتله، لكن لحيته المشوشة أنقذته خلال هجوم رأس السنة الجديدة. ومزق سميث ملابسه بشكل محموم في محاولة لمنع الحروق الخطيرة. بينما هرع المتسوقون والأطفال في محاولة لإنقاذه.

ويظهر مقطع الفيديو المرعب، وير يسير عبر الرصيف إلى سميث الذي يجلس على الرصيف في مكانه المعتاد، ومن ثم يسكب البنزين على ضحيته قبل استخدام ولاعة لإشعال النار فيه، وتحويل وجهه إلى كرة نارية.

تمكن سميث من الوقوف والركض بضع خطوات قبل الانهيار على الأرض، بينما بقي وير ليراه وهو تمسك فيه النار، حتى وصلت الشرطة واعتقلته.

جاء الهجوم في أعقاب مشادة قام فيها سميث بضرب وير وزميله لمحاولته سرقته، وسمعت الشرطة وير يقول له: "سأعود". ومضى في التخطيط للانتقام وشراء البنزين الذي وضعه في زجاجة فارغة ورشه في وجهه.

واعترف ويير بأنه مذنب في إلحاق الأذى البدني الجسيم بقصد أمس، كما اعترف بالبصق على ضابط شرطة بعد اعتقاله، وفق صفيفة "ديلي ستار" البريطانية.

وأصيب سميث بحروق في أصابع وجهه ومعصميه، ثم تم نقله إلى وحدة الحروق المتخصصة لمدة ثلاثة أيام.

وقال المدعي العام إنه كان مترددًا في متابعة العلاج وبالتالي لم يكن من الممكن تحديد حالته الآن، بعد ستة أشهر.

وقال سميث في بيان قصير للشرطة: "ليس لدي أي فكرة عن سبب قيام المهاجم بذلك بي. كان مستوى العنف والعدوان شديدًا للغاية وأنا متأكد من أنه كان ينوي قتلي".

وأبلغت المحكمة أن سميث قفز من قبل لوقف هجوم "وير" على امرأة كان يعرفها قبل أيام قليلة من إضرام النار فيه. وحكم على وير بالسجن 15 سنة ونصف.

شاهد الفيديو
 

إقرأ ايضا