الشبكة العربية

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020م - 09 ربيع الثاني 1442 هـ
الشبكة العربية

صور فاضحة.. عامل في متجر شهير يضع كاميرا داخل حمامات النساء

0_DM-HN-UPSKIRTPICTURES03JPG

ضبط عامل في أحد متاجر "سينسبري" ببريطانيا، بعد أن التقط صورة غير لائقة لتلميذة فوق التنورة، ووضع كاميرا داخل مرحاض الموظفين لتصوير زميلاته في العمل.

وشوهو أليكس أوالوران (32 عامًا) عبر كاميرات المراقبة، وهو يلتقط صورة الفتاة، التي كانت ترتدي زيها المدرسي في ذلك الوقت، على أرضية المتجر، كما أبلغ عنه عميل آخر شاهد الحادث.

وعندما تم القبض عليه، صادرت الشرطة هاتفه وجهاز الكمبيوتر الخاص به ووجدت 388 صورة غير لائقة، بما في ذلك المزيد من صور التنورة على الأجهزة.

واكتشفوا أيضًا ثلاثة مقاطع فيديو، يبلغ طول كل منها 30 دقيقة، مأخوذة من جهاز مخفي في مراحيض الموظفين في متجر سينسبري في تويكنهام، جنوب غرب لندن، و16مقطع فيديو غير لائق لأطفال.

وأقر أوالوران بالذنب في تهمتين تتعلقان بالآداب العامة، وتهمة واحدة بالتلصص، والتقاط صور غير لائقة للأطفال في محكمة ويمبلدون الابتدائية الجمعة.

قال المدعي العام تريفور جرين: "في 18 يوليو 2019 دخل شخص ما إلى مطعم سينسبري. يرى الشاهد المدعى عليه وهو يرتدي زي سينسبري يستخدم الهاتف لالتقاط صورة فوق تنورة فتاة ترتدي الزي المدرسي".

وأشار إلى أنه "تم مصادرة هاتفه وجهاز الكمبيوتر الخاص به وتم تنزيل المحتوى ونتج عن ذلك التهم التالية. فيما يتعلق بالتلصص، تم العثور على ثلاثة مقاطع فيديو منفصلة، طولها حوالي 30 دقيقة، في مراحيض الموظفين في سينسبري".

وأوضح أن "جهاز التسجيل خلف المرحاض. تبدأ مقاطع الفيديو في إظهار مرحاض فارغ. يمكن رؤية الضحايا وهم يخلعون سروالهم وملابسهم الداخلية ويجلسون باستخدام المرحاض، ويبدو أن الضحايا من الإناث".

وقال المدعي العام إنه تم العثور على 388 صورة فوتوغرافية لنساء على التنورة.

وقالت رئيسة الهيئة هيلين جونز: "نحن لا نعتبر هذا مناسبًا للحكم عليه في محكمة الصلح. لقد أدينتم بإدانتكم بارتكاب جريمة جنسية، يجب أن تبلغوا مركز الشرطة في غضون ثلاثة أيام".

وأُفرج عن أوهلوران بكفالة وسيمثل لإصدار الحكم أمام محكمة كينجستون في موعد يتم تحديده.

 

إقرأ ايضا